تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مونديال 2018

مونديال 2018: خسارة قاسية لمصر أمام روسيا 1-3 والوداع بات وشيكا

صاحب الهدف الثاني في مرمى مصر، دنيس تشيريتشيف. 2018/06/19.
صاحب الهدف الثاني في مرمى مصر، دنيس تشيريتشيف. 2018/06/19. ا ف ب

خرجت مصر خائبة من مباراتها الثانية في كأس العالم 2018 إذ خسرت بنتيجة قاسية 1-3 أمام منتخب البلد المضيف في مواجهة احتضنها ملعب سان بطرسبورغ مساء الثلاثاء ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى، لتقترب من وداع كأس العالم من الباب الضيق. وسيصبح ذلك رسميا في حال خسرت السعودية الأربعاء أمام الأوروغواي، وهو أمر مرجح للغاية.

إعلان

موفد فرانس 24 إلى روسيا

لم يتمكن المنتخب المصري من تخطي نظيره الروسي مساء الثلاثاء على ملعب سان بطرسبروغ في المباراة الثانية من مجموعته الأولى في كأس العالم 2018، بل مني بخسارة قاسية نتيجتها 1-3 جعلته يقترب من الوداع المبكر. وسيتأكد خروج زملاء محمد صلاح العائد من الإصابة في حالة خسر "الأخضر" السعودي أمام الأوروغواي.

وسجل صلاح هدفا بركلة جزاء في الدقيقة 73 بعد أن سجلت روسيا ثلاثية في أقل من ربع ساعة، وذلك عن طريق أحمد فتحي في مرماه (47) ودنيس تشيريتشيف (59) ثم أرتام دزيوبا (62)، ليخطو منتخب البلد المضيف خطوة عملاق إلى الدور ثمن النهائي.

ورغم أن الفرصة الأولى في اللقاء كانت لصالح منتخب روسيا بعد خطأ في دفاع مصر استغله لاعب سيسكا موسكو ألكسندر غولوفين الذي سدد خارج المرمى (5)، إلا أن منتخب مصر كان في الموعد منذ الدقيقة الأولى. وتبين لروسيا أن حضور محمد صلاح يغير طبيعة المواجهة ويعطيها نكهة مصرية من الطراز العالمي العالي.

وتحرك المصريون وانطلقوا صوب مرمى الحارس المخضرم إيغور أكنفييف، معلنين نيتهم كسب النقاط الثلاث لأجل مواصلة الحلم والبقاء في السباق نحو الدور ثمن النهائي. فجاءت لقطة هجومية جميلة كاد يحولها محمود حسن تريزيغيهإلى هدف أول يخلط به أوراق المنافس ولكن تسديدة لاعب كاسيمباشا التركي القوية عانقت القائم الأيسر للحارس قبل أن تخرج ضربة مرمى (16).

من جانبها، أكدت روسيا بقيادة لاعب فياريال الإسباني دنيس تشيريتشيف أنها مصممة على ضمان الفوز لتضع قدما ونصف القدم في ثمن النهائي، فسدد تشيريتشيف بقوة لتمر الكرة غير بعيد عن مرمى الشناوي، وذلك إثر ضربة حرة نفذها جيركوف على الجهة اليسرى (19).

ثم شن منتخب البلد المضيف لمونديال 2018 هجمة خطرة أخرى عن طريق الثنائي غازنسكي ودزيوبا فتدخل الدفاع المصري لإبعاد الكرة بصعوبة (22).

وردت مصر بلقطة جميلة انطلقت من الظهير الأيسر البارع الشجاع محمد عبد الشافي وانتهت عند صلاح، إلا أن دفاع روسيا تدخل في آخر لحظة ليبعد الخطر (34). وسرعان ما عاد الخطر ليحوم حول مرمى أكنفييف عندما قاد صلاح هجمة أولى أبعدها الدفاع الروسي لكن النني استعاد الكرة ومرر لمروان محسن الذي أخفق في تحويلها إلى هدف (39). وكاد صلاح يهز الشباك في الدقيقة 43 عندما عانقت تسديدته القائم الأيمن للحارس الروسي إثر تمريرة بالكعب من مروان محسن.

وما إن انطلق الشوط الثاني حتى سجلت روسيا هدفا مباغتا عن طريق المدافع المصري أحمد فتحي ضد مرماه (49) إثر تسديدة من ساميدوف أراد لاعب الأهلي أن يتصدى لها، واحتج لاعبو المنتخب المصري لدى الحكم لأن المهاجم دزيوبا دفع أحمد بيده ما أدى إلى تسجيله للهدف.

فردت مصر عن طريق نجمها صلاح، الذي اقترب من إدراك التعادل بعد اختراقه دفاع روسيا ولكن التسديدة اصطدمت برجل مدافع لتخرج الكرة ضربة زاوية لم تعط شيئا (56).

ولكن الرياح جرت بما لا تشتهي السفن، إذ تمكنت روسيا من تسجيل هدف ثان عن طريق تشيريتشيف في الدقيقة 59 إثر هجمة سريعة على الجهة اليسرى للحارس الشناوي حولها الظهير الأيسر ماريو فرنانديس إلى تمريرة حاسمة. وجاءت الضربة القاضية خمس دقائق بعد هذا الهدف عندما تلاعب قلب الهجوم أرتام دزيوبا بدفاع "الفراعنة" مسجلا الهدف الثالث في مرمى الشناوي.

وتمكنت مصر من تقليص الفارق عن طريق صلاح بركلة جزاء احتسبها حكم المباراة، أنريكي كاسيريس من باراغواي، إثر خطأ عليه وكان أعلن قبلها ضربة حرة مباشرة ليلجأ إلى تقنية الفيديو ويغير رأيه عن صواب.

وخرج المنتخب المصري من المباراة خائبا مستاء لما آلت إليه الأمور في الشوط الثاني. ولكن الكرة لا ترحم... وستكون الفرصة للحارس الكهل عصام الحضري (45 عاما) ليكون في المباراة الأخيرة أمام السعودية أكبر لاعب من حيث السن يخوض منافسات كأس العالم.

 

علاوة مزياني

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.