تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تركيا: المنافس الأبرز في الانتخابات الرئاسية محرم إينجه يقر بخسارته أمام أردوغان

محرم إينجه، المرشح الرئاسي الخاسر في الانتخابات التركية.
محرم إينجه، المرشح الرئاسي الخاسر في الانتخابات التركية. أ ف ب/أرشيف

أعلن محرم إينجه مرشح حزب "الشعب الجمهوري" أنه "يتقبل" خسارته في الانتخابات الرئاسية أمام رجب طيب أردوغان، حاضا إياه على أن يكون رئيسا لجميع الأتراك. وكانت اللجنة العليا للانتخابات قد أعلنت الاثنين أن أردوغان "حصل على الغالبية المطلقة من الأصوات الصالحة" الأحد بعد كسبه 52,5 بالمئة من الأصوات.

إعلان

قال محرم إينجه المرشح الرئاسي في الانتخابات التركية التي جرت أمس الأحد 24 يونيو/حزيران إنه "يتقبل" خسارته أمام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان. وحض إينجه الرئيس التركي على أن يكون رئيسا لجميع الأتراك.

للمزيد: اللجنة العليا للانتخابات تعلن فوز أردوغان بالرئاسة من الجولة الأولى

وصرح إينجه في مؤتمر صحفي في العاصمة أنقرة "أتقبل نتائج الانتخابات"، معتبرا أن أردوغان يجب أن يمثل "81 مليون تركي" وأن يكون "رئيسا لنا جميعا". واعتبر إينجه أن النظام الذي سيطبق في تركيا اعتبارا من الآن خطير جدا ويقوم على حكم الفرد.

فرانس24/ أ ف ب/رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.