تخطي إلى المحتوى الرئيسي

واشنطن تدعو أنقرة إلى "تعزيز الديمقراطية" إثر فوز أردوغان وحزبه في الانتخابات

أردوغان يحيي أنصاره عقب فوزه في الانتخابات التركية، 24 حزيران/يونيو 2018.
أردوغان يحيي أنصاره عقب فوزه في الانتخابات التركية، 24 حزيران/يونيو 2018. أ ف ب

دعت الولايات المتحدة الاثنين السلطات التركية إلى اتخاذ خطوات لتعزيز الديمقراطية إثر فوز الرئيس رجب طيب أردوغان وحزبه العدالة والتنمية في الانتخابات التي جرت الأحد. ولم تهنئ واشنطن لحد الآن أردوغان واكتفت وزارة الخارجية الأمريكية بالقول إنها تحترم قرار الناخبين الأتراك.

إعلان

حث البيت الأبيض الأمريكي يوم الاثنين تركيا على "اتخاذ خطوات لتعزيز الديمقراطية "بعد فوز الرئيس رجب طيب أردوغان من الدورة الأولى بولاية جديدة ذات سلطات معززة.

وصرحت المتحدثة باسم الرئاسة سارة ساندرز للصحافيين "نحن نعمل على حصول اتصال بين الرئيس (الأمريكي)والرئيس التركي للتأكيد مجددا على علاقتنا الوثيقة". وتابعت "نشجع تركيا على أخذ خطوات لتعزيز الديمقراطية ومواصلة التقدم نحو حل المسائل في العلاقات الثنائية".

ولم تهنئ واشنطن أردوغان رسميا بعد فوزه بولاية رئاسية جديدة من الدورة الأولى، كما أن ردود الفعل الأمريكية الأولى على هذا الانتصار اتسمت بالفتور.

وتعتبر الولايات المتحدة وتركيا حليفتان في إطار حلف شمال الأطلسي لكن علاقاتهما تشهد توترات شديدة منذ عامين.

كما امتنعت وزارة الخارجية الأمريكية عن تهنئة أردوغان على فوزه، مكتفية بالقول على لسان متحدث باسمها إن واشنطن "تحترم قرار الناخبين الأتراك".

وقال المتحدث باسم الوزارة "نأمل بعلاقة بناءة مع الرئيس أردوغان كي نواجه سويا التحديات المشتركة". وأضاف "نشجع كل المسؤولين الأتراك المنتخبين، بمن فيهم الرئيس أردوغان، على تمثيل المواقف المختلفة لكل المواطنين الأتراك وعلى تعزيز الديمقراطية التركية".

وأدى شن القوات التركية في كانون الثاني/يناير الماضي هجوما في شمال غرب سوريا استهدف وحدات حماية الشعب الكردية التي تدعمها واشنطن لدورها الكبير في محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية"، وتصنفها تركيا على أنها تنظيم "إرهابي"، إلى توتر العلاقات بين أنقرة وواشنطن.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.