تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أعمال الفنان البريطاني المجهول بانكسي تظهر مجددا في باريس

رسم لبانكسي يظهر صورة ستيف جوبز
رسم لبانكسي يظهر صورة ستيف جوبز فرانس24

ظهرت مجددا في شوارع العاصمة باريس لوحات ورسوم من توقيع الفنان البريطاني الشهير والمجهول بانكسي. وبينما يحاول المعجبون بأعماله الكشف عن هويته الحقيقية، تعرف أسعار لوحاته الفنية ارتفاعا جنونيا في أسواق الفن العالمية.

إعلان

شبح الفنان البريطاني المجهول بانكسي يعود إلى باريس دون أن يراه أو يلتقي به أحد. منذ يوم الأربعاء 20 يونيو/حزيران، الذي يصادف اليوم العالمي للاجئين، عادت رسومات هذا الفنان البريطاني الغامض لتزين بعض شوارع العاصمة الفرنسية في عملية من عملياته الشهيرة لـ"فن الشارع".

فعلى سبيل المثال، اكتشف الباريسيون الأسبوع الماضي رسما يظهر فتاة صغيرة سوداء البشرة وهي تغطي بواسطة الأزهار رمزا نازيا في حي "لا شابيل" بالدائرة 18 للعاصمة وقرب مركز لاستقبال المهاجرين غير الشرعيين الذين فروا من بلدانهم الأصلية هربا من الحروب والفقر.

أما بجوار جامعة "السوربون" بالدائرة الخامسة، فتعرف سكان هذا الحي الطلابي على صورة أخرى رسمها نفس الفنان على أحد الجدران وهي تبين رجلا يقدم عضما لكلب مكسور الساق.

رسومات أخرى لبانكسي زينت شوارع باريس، وهي تواكب أحداث الساعة، لا سيما بعد الخلاف الذي وقع بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الحكومة الإيطالية الجديد ماتيو سالفيني بخصوص استقبال المهاجرين الذين كانوا عالقين على متن باخرة " أكواريوس".

بانكسي مناصر القضايا الإنسانية

وبينما لم يؤكد أحد أن هذه الرسومات هي من توقيع الفنان بانكسي، قال بول أردين وهو متخصص في تاريخ الفن "إنه تماما أسلوب بانكسي في سنوات العقد الماضي"، موضحا في الوقت نفسه أنه:" ليس من المهم أن يكون هذا العمل من صنعه أم لا، المهم أن أثر بانكسي متواصل".

ورغم الشهرة العالمية التي اكتسبها هذا الفنان المتمرّد والمناصر للقضايا الإنسانية في العالم، ما زالت هويّته مجهولة وما زال يعمل في الخفاء.

ويعتبر بانكسي من أبرز الفنانين البريطانيين. فهو يندد من خلال أعماله بهول النزاعات المسلحة والعنف الذي تتسبب به وآثارها على الأطفال عبر العالم.

وفي العام 2015، دخل بانكسي خلسة إلى غزة من خلال الأنفاق السرية، ورسم هناك ثلاث جداريات في القطاع المحاصر منذ أكثر من عشر سنوات. كما قام أيضا في نفس السنة برسم أربع لوحات في مخيم "كاليه" للاجئين للتعبير عن معانتهم، من بينها لوحة تظهر ستيف جوبزالمخترع والرئيس السابق لشركة "أبل" الأمريكية الذي ينحدر من أصول سورية.

من هو بانكسي يا ترى؟

فمن هو بانكسي ياترى؟ روايات عديدة تحاول أن تكشف هوية هذه الفنان. فالجريدة البريطانية "ذي ميل" توقعت بعد ما استجوبت العديد من البريطانيين أن الفنان روبين كزننغهام هو بانكسي، وهو ينحدر من منطقة "بريستول" ببريطانيا.

مصدر أخر أكد أن بانكسي هو في الحقيقة روبرت ديل ناجا الذي يعتبر من أبرز الفنانين البريطانيين المتخصصين في الرسم على الجدران والموسيقى المحترف في فرقة "ماسيف أتاك". وفي انتظار اكتشاف الهوية الحقيقية لبانكسي، شهدت أسواق الفن العالمية ارتفاعا كبيرا لأسعار أعماله الفنية.

 

فرانس24

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.