تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

روحاني يحاول إنقاذ الاتفاق النووي في أوروبا

في صحف اليوم: فشل المفاوضات بين الجانب الروسي وفصائل المعارضة والمخاوف من عودة التصعيد العسكري في درعا. الرئيس الإيراني حسن روحاني يحاول إنقاذ الاتفاق النووي في أوروبا عبر جولة يجريها لكل من النمسا وسويسرا. المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل تتوصل إلى اتفاق مع وزير داخليتها أورست زيهوفر وتنقذ ائتلافها الحكومي، أما الائتلاف الحكومي في تونس فيبقى في خطر بسبب استمرار الخلاف حول بقاء يوسف الشاهد رئيسا للحكومة. وفي نهاية الجولة صفحة رياضية ومعجزة المنتخب البلجيكي الذي استطاع التأهل في الثواني الأخيرة للمباراة التي جمعته بالمنتخب الياباني يوم أمس.

إعلان

تصاعد التوتر في الجنوب السوري عقب فشل جولة جديدة من المفاوضات التي يجريها الروس مع فصائل المعارضة. صحيفة الحياة كتبت إن التوتر تسبب في مخاوف من عودة التصعيد بين الفصائل المعارضة وقوات النظام السوري، هذا فيما تواصلت موجات النزوح باتجاه الحدود مع الأردن والجولان المحتل، ليتجاوز عدد النازحين، منذ بداية العمليات العسكرية الشهر الماضي، 270 ألفا.

أسباب فشل المفاوضات هي الانقسامات في صفوف المعارضة ومطالبُ الروس عالية السقف والتي تشبه شيك استسلام من دون وجود ضمانات حقيقية لما بعد إلقاء السلاح. هذا الرأي نجده في صحيفة الغد الأردنية. الكاتب محمد أبو رمان يرى أن استمرار مقاومة الفصائل المعارضة يمكن أن يعطي نتيجة شرط توحيد القيادة العسكرية لهذه الفصائل، لكن الكاتب يستبعد إمكانية التوصل إلى هذا الشرط، كما يعتبر أن هذا الخيار ستكون له كلفة كبيرة على مستوى الأرواح وأعداد النازحين المتزايدة.

لوريون لوجور سلطت الضوء على جولة الرئيس الإيراني حسن روحاني في كل من سويسرا والنمسا. صحيفة لوريون لوجور قالت إن هدف الجولة هو محاولة إنقاذ الاتفاق النووي في أوروبا. جولة تأتي في وقت تواجه فيه سلطات طهران ضغوطا شعبية كبيرة والإيرانيون يحتجون يوميا للمطالبة بظروف عيش أفضل نقرأ في صحيفة لوريون لوجور.

إيران دايلي عادت على تصريحات الرئيس حسن روحاني ليوم أمس والتي قال فيها إن أوروبا ترفض مواقف الولايات المتحدة الأحادية وسنتفاوض حول رزمة المقترحات الأوروبية. الرئيس روحاني شدد على اهمية العلاقات مع الاتحاد الأوروبي، والاتحاد الأوروبي يعتبر الاتفاق النووي ضروريا للسلم والأمن الإقليميين والدوليين.

صحيفة لوموند تناولت الأزمة السياسية في ألمانيا وكتبت إن كلا من المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ووزير داخليتها أورست زيهوفر قد توصلا إلى اتفاق حول قضية الهجرة ليلة البارحة، لتتمكن ميركل من إنقاذ ائتلافها الحكومي الذي كان على وشك التفكك. الاتفاق حسب صحيفة لوموند يحث على تقليص أعداد طالبي اللجوء في ألمانيا وذلك بإنشاء مراكز عبور على الحدود بين ألمانيا والنمسا من أجل استيعاب طالبي اللجوء القادمين إلى ألمانيا والمسجلين في بلد أوروبي آخر، بانتظار ترحيلهم إلى هذا الأخير.

الرسام فيلام في صحيفة ليبراسيون يعتبر الاتفاق الذي توصلت إليه ميركل مع وزير الداخلية بمثابة انتصار على الخصوم، حيث نرى ميركل تتخلص من الحبال التي يحاول خصومها السياسيون تقييدها بها.

أزمة سياسية أخرى لم تجد بعد طريقها إلى الحل، وهي الأزمة الحكومية في تونس. هذه الأزمة أصبحت في ذروتها بعد أن بلغت أبعادا في منتهى الخطورة، تقول صحيفة العرب اللندنية. هذه الأزمة صارت تتجه نحو الاحتكام إلى الشارع مع تواصل اعتصام الخلاص الوطني، وهو اعتصام بدأ منذ يوم السبت الماضي في ساحة باردو حيث مقر البرلمان التونسي. الاعتصام يطالب برحيل الحكومة الحالية التي يرأسها يوسف الشاهد، وبتشكيل حكومة خلاص وطني تتألف من 15 وزيرا يتم اختيارهم حسب مجال تخصصهم.

الصباح التونسية اعتبرت الأزمة التي تمر بها تونس أزمة خانقة، وقالت الصحيفة إنه في الوقت الذي تسعى فيه غالبية النخبة السياسية إلى تقديم مبادرات للخروج من عنق الزجاجة، يواصل الرئيس الباجي قايد السبسي التزام الصمت. الرئيس يراقب يستمع ولا يتكلم، كتبت الصحيفة التونسية وأرجعت أسباب صمته لحد الآن إلى مراعاته لوضع نجله حافظ قايد السبسي وحزبه نداء تونس، اللذين يوجدان اليوم في موقف ضعف بسبب معركتين خرجا منها منهكين. المعركة الأولى تخص الخلاف بين حافظ السبسي ورئيس الحكومة يوسف الشاهد والثانية خسارة حزب النداء المرتبة الأولى في نتائج الانتخابات البلدية التي أجريت قبل حولي شهرين.

في الصفحة الرياضية تمكن المنتخب البلجيكي البارحة من إقصاء منتخب اليابان بثلاثة أهداف لاثنين ليتأهل إذن المنتخب البلجيكي لدوري ربع النهائي في منافسات المونديال. صحيفة لوسوار البلجيكية عادت على صعوبة مباراة أمس بالنسبة للمنتخب البلجيكي، الذي لم يتمكن من التأهل إلا في الثواني الأخيرة من المباراة. مباراة كانت صعبة بالنسبة لأعصاب مشجعي الفريق قالت الصحيفة ووصفت تأهل بلجيكا بالمعجزة. المنتخب البلجيكي سيلتقي نظيره البرازيلي يوم الجمعة المقبل بعد تأهل الأخير على حساب المكسيك بهدفين دون مقابل.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن