مونديال 2018: سواريز واثق من قدرة الاوروغواي على ايقاف مبابي

إعلان

نيجني نوفغورود (روسيا) (أ ف ب) - أعرب مهاجم منتخب الأوروغواي لكرة القدم لويس سواريز عن ثقته بقدرة منتخب بلاده على ايقاف المهاجم الفرنسي الشاب كيليان مبابي، وذلك عندما يلتقي الطرفان الجمعة في الدور ربع النهائي لمونديال روسيا 2018.

ولعب مبابي (19 عاما) دورا أساسيا في تأهل بلاده الى الدور ربع النهائي على حساب الأرجنتيني ليونيل ميسي ورفاقه (4-3) بتسجيله ثنائية وتسببه بركلة الجزاء التي أتى منها الهدف الفرنسي الأول.

وفي ظل الأداء الدفاعي اللافت للاوروغواي التي لم تهتز شباكها سوى مرة واحدة خلال مبارياتها الأربع في النهائيات حتى الآن، بدا سواريز واثقا من قدرة دييغو غودين ورفاقه في خط دفاع "لا سيليستي" على ايقاف مهاجم باريس سان جرمان.

وقال مهاجم برشلونة الإسباني من مقر معسكر المنتخب قرب مدينة نيجني نوفغورود حيث تقام مباراة الجمعة، "الجميع يعرف انه لاعب جيد جدا، لكني أعتقد أننا نملك مدافعين جيدين للحد من خطورته".

ورأى سواريز الطامح لقيادة بلادها الى لقبها العالمي الأول منذ 1950 والثالث في تاريخها، أن الخطر الفرنسي لا يقتصر على مبابي، بل يشمل مهاجم اتلتيكو مدريد الإسباني أنطوان غريزمان صاحب "القدم اليسرى الرائعة".

وسبق لمدرب الأوروغواي أوسكار تاباريز أن اعتبر ان مبابي وغريزمان يمثلان أكبر تهديد لفريقه، لكنه أكد بأنه لن يسمح لهما بالحصول على المساحات التي توفرت لهما في مباراة فرنسا والأرجنتين.

واستغل سواريز المناسبة الثلاثاء ليوجه سهامه نحو غريزمان الذي سبق له القول انه يعتبر نفسه "نصف أوروغوياني" بسبب صداقته مع زميليه في اتلتيكو مدريد غودين، عراب ابنته، والمدافع الآخر خوسيه خيمينيز.

وقال سواريز "مهما قال أنطوان بأنه نصف أوروغوياني، فهو فرنسي ولا يعلم الشعور بأن تكون أوروغويانيا. لا يعلم حجم التفاني والمجهود اللذين يبذلهما الأوروغوياني منذ الصغر لكي يتمكن من تحقيق النجاح بوجود هذا العدد القليل من الناس"، في إشارة الى عدد سكان بلاده البالغ نحو 3,5 ملايين نسمة، والمنتشرين على مساحة تبلغ أكثر من 176 ألف كلم مربع.

وتطرق المهاجم السابق لليفربول الإنكليزي الى إصابة شريكه في الهجوم إدينسون كافاني في المباراة الأخيرة ضد البرتغال بعد تسجيله هدفي الفوز 2-1، مشيرا الى أنه "علينا الانتظار" لمعرفة إذا كان سيتعافى من اصابة في ربلة الساق في الوقت المناسب للمشاركة في مباراة الجمعة.

ورأى سواريز أن كافاني "مهم جدا نظرا للمستوى الذي يتمتع به كلاعب، ونظرا الى كل ما يقدمه في كل مرة يلعب مع المنتخب. ما يقوم به بشكل عام، المجهود الجسدي، كل الناس يرون ما يقدمه...".

وكشف سواريز عن "صعوبة التعرض للاصابة قبل أيام قليلة (من المباراة ضد فرنسا). سيكون الأمر صعبا من ناحية التعافي"، مضيفا "أعلم بأن إدي (كافاني) يتمتع بالرغبة، السلوك، التفاني، القوة. سيبذل قصارى جهده ليكون هناك (في المباراة) لكن الأمر لا يعتمد عليه فقط".

وخاض منتخب الاوروغواي الثلاثاء تمارينه التحضيرية للقاء فرنسا في ظل غياب متواصل لكافاني الذي أكد اتحاد بلاده انه لا يعاني من تمزق في ربلة الساق، بل تورم. وسيخضع اللاعب لتقييم يومي حتى يوم المباراة.