رئيس شركة "آسيانا" الكورية الجنوبية يعتذر بسبب عدم تقديم الطعام على بعض رحلاتها

إعلان

سيول (أ ف ب) - تقدم رئيس شركة "آسيانا" الكورية الجنوبية للطيران الأربعاء باعتذار بسبب عدم تقديم أي طعام لركاب رحلات عدة خلال الأيام الماضية إثر مشكلة مع الشركة المزودة.

فمنذ الأحد، تأخرت رحلات عدة تابعة لـ"آسيانا" بانتظار تقديم الأطباق فيما اضطرت الشركة لتسيير رحلات عدة أخرى أكثرها لوجهات قريبة في اليابان والصين من دون أن يكون على متنها أي أطعمة.

وقال رئيس مجموعة "كومهو اسيانا غروب" المالكة للشركة بارك سام كو "آسف للإزعاج الذي تسببنا به بفعل أزمة الأطعمة على متن رحلات آسيانا".

هذه المشكلة التي واجهتها ثاني كبرى شركات الطيران الكورية الجنوبية مردها إلى قرار اتخذته هذا العام بوقف التعامل مع شركة مزودة بالأطعمة خلال الرحلات الجوية في مسعى لعصر النفقات للشركة الأم التي تواجه عثرات مالية.

وقد أنهت "آسيانا" في آذار/مارس عقدا مستمرا منذ 15 عاما مع شركة "ال اس جي سكاي شفز" التابعة لمجموعة "لوفتهانزا" الألمانية بعدما رفضت الأخيرة طلب "كومهو آسيانا" الاستثمار بمبلغ 160 مليار وون كوري جنوبي (143 مليون دولار) في الشركة القابضة للمجموعة الكورية الجنوبية التي تعاني نقصا في السيولة.

وتعاقدت "آسيانا" مع شركة مزودة أخرى تابعة لمجموعة "اتش ان ايه" الصينية قامت بضخ الأموال المطلوبة.

غير أن الجهة المزودة الجديدة تعرضت لحريق ما أرغم "آسيانا" إلى طلب المساعدة من شركة أصغر لم تستطع تلبية الحاجات اليومية لشركة الطيران الكورية الجنوبية.