الامم المتحدة تدعو "كافة الاطراف" في اليمن للمضي نحو حل سياسي

إعلان

الامم المتحدة (الولايات المتحدة) (أ ف ب) - دعا مجلس الامن الدولي الخميس في اعلان "كافة الاطراف للانخراط بشكل بناء في جهود" الامم المتحدة "للمضي نحو حل سياسي" في اليمن وطالب بان يبقى ميناء الحديدة مفتوحا.

واكد اعضاء المجلس "دعمهم بلا لبس لجهود المبعوث الخاص" مارتن غريفيث بحسب الاعلان الذي اعتمد اثناء اجتماع مجلس الامن الذي قدم فيه المبعوث تقريرا عن عمله من خلال ربط بالفيديو.

وجاء في الاعلان ان اعضاء مجلس الامن "يقرون باهمية ميناءي الحديدة والصليف ويجددون تاكيد اهمية ابقائهما مفتوحين ويعملان في امن تام بالنظر الى الازمة الانسانية الخطيرة المستمرة".

وتصل المساعدة الانسانية الدولية خصوصا الى هذين الميناءين.

وتعرض ميناء الحديدة الذي قد يصبح تحت اشراف الامم المتحدة، لهجوم من القوات الحكومية المدعومة من تحالف تقوده الرياض.

واعلنت الامارات وقف العمليات لمنح فرصة لوساطة المبعوث الاممي الذي ابدى الاربعاء تفاؤله ازاء اعادة اطلاق العملية السلمية بين الحكومة المعترف بها دوليا والمتمردين الحوثيين.

واعتبر مجلس الامن في اعلانه ان "الحل السياسي يبقى السبيل الوحيد لانهاء النزاع".