خمسة قتلى في انفجارين استهدفا وزارة الداخلية في الصومال (الشرطة)

إعلان

مقديشو (أ ف ب) - قتل خمسة مدنيين في انفجارين استهدفا صباح السبت في مقديشو وزارة الأمن الداخلي الصومالية تلاهما إطلاق نار، وفق ما أفاد مسؤول في الشرطة، واعلنت حركة الشباب الاسلامية المسؤولية عنهما.

وقال الضابط ابراهيم محمد "وقع انفجاران استهدفا مجمع وزارة الأمن الداخلي قرب البرلمان".

واضاف "نؤكد مقتل خمسة اشخاص وإصابة أكثر من عشرة آخرين"، مشيرا ايضا إلى مقتل اربعة مسلحين.

وذكر مسؤول أمني آخر أن بين المهاجمين انتحاريا وثلاثة مسلحين.

واعلنت حركة الشباب المتطرفة على موقعها على الانترنت مسؤوليتها عن الهجوم.

وتقاتل حركة الشباب التي اعلنت ولاءها لتنظيم القاعدة، للاطاحة بالحكومة المدعومة من الاسرة الدولية في مقديشو منذ اكثر من عشر سنوات.

ورغم خسارتها بلدات واراضي في السنوات القليلة الماضية، لا تزال الحركة الاسلامية تنفذ تفجيرات وهجمات على اهداف حكومية وامنية ومدنية في العاصمة وسواها.