مونديال 2018: كرواتيا تقصي روسيا بركلات الترجيح وتلحق بانكلترا الى نصف النهائي

إعلان

سوتشي (روسيا) (أ ف ب) - بلغ المنتخب الكرواتي لكرة القدم الدور نصف النهائي لكأس العالم 2018، بفوزه على نظيره الروسي المضيف 4-3 بركلات الترجيح (الوقتان الاصلي 1-1 والاضافي 2-2)، في مباراة الدور ربع النهائي السبت في سوتشي.

وسجل أندري كراماريتش (39) ودوماغوي فيدا (101) هدفي كرواتيا التي بلغت دور الاربعة للمرة الثانية في تاريخها، ودينيس تشيريشيف (31) وماريو فرنانديش (115) هدفي روسيا. وأهدرت كرواتيا ركلة ترجيحية عبر ماتيو كوفاسيتش، بينما أهدرت روسيا ركلتين بواسطة فيودور سمولوف وفرنانديش.

وتلتقي كرواتيا الاربعاء المقبل على ملعب لوجنيكي في موسكو مع انكلترا التي كانت قد تغلبت على السويد 2-صفر في سامارا في وقت سابق اليوم.

ونجح الجيل الذهبي للمنتخب الكرواتي بقيادة لوكا مودريتش، في تكرار انجاز جيل اواخر التسعينيات عندما أوصل بلاده الى الدور نصف النهائي مونديال فرنسا 1998، في مشاركتها الأولى كدولة مستقلة، قبل ان يخسر أمام البلد المضيف 1-2 في نصف النهائي وينهي البطولة ثالثا.

- معاناة جديدة -

وعانت كرواتيا التي حجزت بطاقتها الى الدور ثمن النهائي بسهولة، للمرة الثانية في الأدوار الاقصائية واحتاجت الى ركلات الترجيح لحسمها بعدما حصل الامر ذاته مع الدنمارك في ثمن النهائي.

وتنفست كرواتيا التي تشارك للمرة الخامسة في النهائيات، الصعداء كونها لم تنجح سابقا في الفوز على منتخب البلد المضيف حيث خسرت أمام فرنسا في 1998، والبرازيل 1-3 في الدور الاول لمونديال 2014.

وكسر المنتخب الكرواتي قاعدة نجاح منتخب البلد المضيف في بلوغ نصف النهائي في النسخ الخمس الاخيرة التي بلغ فيها ربع النهائي (ايطاليا 1990 وفرنسا 1998 وكوريا الجنوبية 2002 والمانيا 2006 والبرازيل 2014).

في المقابل، فشلت روسيا في بلوغ دور الاربعة للمرة الاولى منذ انهيار الاتحاد السوفياتي، علما انها بلغت ربع النهائي للمرة الأولى أيضا.

وضغطت روسيا منذ البداية في منتصف ملعب المنتخب الكرواتي لمنع لاعبيه من صناعة الهجمات عبر لوكا مودريتش وايفان راكيتيتش، فغابت الخطورة من الجانبين باستثناء الكرات الثابتة، الى ان افتتحت روسيا التسجيل اثر تبادل للكرة بين أرتيم دزيوبا وتشيريشيف أنهاه الأخير بتسديدة رائعة من خارج المنطقة في الزاوية اليمنى للحارس دانيال سوباشيتش.

ولم يتأخر الرد الكرواتي، وأتى بعد ثماني دقائق اثر هجمة قادها ماندزوكيتش وختمها كراماريتش برأسية على يسار ايغور أكينفييف.

ودانت السيطرة لكرواتيا في الشوط الثاني، وحاولت مرارا هز شباك أكينفيف، بيد ان الاخير وخط دفاعه كانا يقظين في وجه كل المحاولات، ونجحا في جر المباراة الى الوقت الاضافي.

وكانت كرواتيا في طريقها الى حسم النتيجة في التمديد عندما تقدمت عبر مدافعها رأسية فيدا (101)، لكن الروس أدركوا التعادل عبر المدافع البرازيلي الاصل فرنانديش (115) وجروا المباراة الى ركلات الترجيح على غرار ما فعلوه أمام اسبانيا بطلة 2010 في الدور ثمن النهائي.

وعلى عكس مباراة اسبانيا في الدور السابق، لم تبتسم ركلات الترجيح لروسيا، وتوقفت مغامرة منتخبها في ربع النهائي، علما انه لم يكن مرشحا بأي شكل للوصول الى هذه المرحلة، بسبب نتائجه المخيبة في الاستعدادات، وكونه الأدنى تصنيفا بين المنتخبات الـ 32 المشاركة.