تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ألمانيا: آلاف المتظاهرين في عدة مدن دعما للمنظمات التي تنقذ المهاجرين

 متظاهر يحمل سترة انقاذ خلال تظاهرة تندد باغلاق موانىء البحر المتوسط امام المهاجرين في برلين في 7 تموز/يوليو 2018
متظاهر يحمل سترة انقاذ خلال تظاهرة تندد باغلاق موانىء البحر المتوسط امام المهاجرين في برلين في 7 تموز/يوليو 2018 أ ف ب

تظاهر آلاف الأشخاص في عدة مدن ألمانية السبت، دعما للمنظمات غير الحكومية التي تقوم بعمليات إنقاذ للمهاجرين في البحر المتوسط وتنديدا بالمواقف الأوروبية المناهضة للمهاجرين. وجاءت التظاهرات التي حملت اسم "جسور بحرية"، تلبية لدعوة عدة منظمات إنسانية في مقدمتها "لايف لاين" التي ساهمت سفينة تابعة لها في تصعيد التوتر داخل أوروبا حول ملف الهجرة.

إعلان

شارك آلاف الأشخاص السبت في تظاهرات بعدة مدن ألمانية تأييدا للمنظمات غير الحكومية التي تتولى إنقاذ المهاجرين في البحر المتوسط، وتنديدا بالمواقف الأوروبية المناهضة للمهاجرين.

ففي برلين، خرج نحو 12 ألف شخص، تلبية لدعوة منظمات تساعد المهاجرين في مقدمتها منظمة "لايف لاين" التي ساهمت سفينة تابعة لها في تصعيد التوتر في أوروبا حول ملف الهجرة.

كما لبى آلاف آخرون الدعوة في مدن ألمانية أخرى مثل ميونيخ ولايبزيغ.

وارتدى بعض المتظاهرين ثيابا برتقالية وسترات إنقاذ ورفعوا لافتات كتب عليها "اللاإنسانية ليست رأيا سياسيا" و"حقوق الإنسان لا تنتهي في البحر المتوسط".

واتهموا وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر، المتشدد في ملف الهجرة، "باستغلال بؤس الناس في البحر" لخدمة مصالحه السياسية، على غرار المستشار النمساوي سيباستيان كورتز ووزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني.

واعتبر منظمو هذه التظاهرات التي سميت "جسور بحرية" أن هؤلاء "يزدرون بحقوق الإنسان وهذا أمر مشين ولا يمكن احتماله".

ومنذ بداية 2018، قضى أكثر من 1400 شخص خلال محاولتهم عبور المتوسط بحسب أرقام المنظمة الدولية للهجرة.

فرانس 24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن