تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كأس العالم: سوريون يحتفلون على مواقع التواصل الاجتماعي بهزيمة روسيا

أ ف ب / أرشيف

جاءت هزيمة المنتخب الروسي لكرة القدم أمام نظيره الكرواتي في دور الثمانية لكأس العالم لتمثل حدثا سارا للسوريين المعارضين لنظام بشار الأسد الذي تدعمه موسكو، حيث احتفل المعارضون على مواقع التواصل الاجتماعي متمنين أن يأتي اليوم "الذي يطرد فيه السوريون روسيا من أرضهم كما طردتها كرواتيا من كأس العالم".

إعلان

احتفل سوريون معارضون لنظام الرئيس بشار الأسد على مواقع التواصل الاجتماعي بخروج منتخب روسيا لكرة القدم من دور الثمانية لكأس العالم الذي تستضيفه، وذلك بعد هزيمته أمام نظيره الكرواتي مساء السبت في سوتشي.

وكتب أبو الهدى الحمصي، وهو ناشط يقطن في مناطق سيطرة الفصائل المعارضة في شمال سوريا، على حسابه على تويتر، "كرواتيا تسحق روسيا وتطردها من المونديال وسيأتي اليوم الذي سيطردها الشعب السوري من سوريا".

من جهته، كتب المتحدث باسم الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية في المنفى أحمد رمضان في تغريدة "الحمد لله الذي جعل الروس يبكون والسوريين والعرب يفرحون".

بينما غرد الناشط محمد دكاك على تويتر "كل سوريا فرحانة بفوز كرواتيا ما عدا مطار حميميم"، القاعدة الجوية التي تتمركز فيها القوات الروسية في شمال غرب سوريا.

وأنهت كرواتيا مغامرة روسيا بالفوز عليها 4-3 بركلات الترجيح (الوقت الأصلي 1-1 والإضافي 2-2)، في مباراة الدور ربع النهائي السبت في سوتشي. وستلتقي الأربعاء المقبل على ملعب لوجنيكي في موسكو مع إنكلترا في الدور نصف النهائي.

فرانس 24/ أ ف ب

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن