ترامب يقترح على دول الحلف الاطلسي مضاعفة نفقاتها العسكرية

إعلان

بروكسل (أ ف ب) - اقترح الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاربعاء على الدول الاعضاء في حلف شمال الاطلسي زيادة نفقاتها العسكرية الى 4% من اجمالي الناتج الداخلي، اي ضعف الهدف المحدد لهم وهو 2% لعام 2024 ، كما اعلن البيت الابيض.

وقالت ساره ساندرز المتحدثة باسم البيت الابيض ان ترامب في كلمته امام قمة بروكسل "اقترح ان تحترم الدول، ليس فقط التزاماتها بتخصيص 2% من اجمالي الناتج الداخلي لنفقات الدفاع، بل ان تزيدها الى 4%".

واوضحت ان ترامب "كان اثار الامر نفسه مع الحلف الاطلسي في السنة الماضية".

واضافت "ان الرئيس ترامب يريد ان يساهم شركاؤنا بقسط اكبر في العبء وان يوفوا على الاقل بالتزاماتهم التي اعلنوها".

وكرر ترامب مرارا في الاسابيع الاخيرة مطالبته بان يزيد الاوروبيون نفقاتهم العسكرية. لكن المطروح حتى الان هو احترام الدول للتعهد بتخصيص 2 بالمئة من ناتجها الداخلي لنفقات الدفاع بحلول 2024 وليس المضي الى 4 بالمئة وهي نسبة تفوق حتى مساهمة واشنطن البالغة 3,5 بالمئة.

وعلقت الرئاسة الفرنسية بان هذا "موقف قديم لدونالد ترامب" مضيفة "ستجدونه في كثير من خطبه. انها نقطة كلاسيكية في موقفه من النفقات داخل الحلف الاطلسي. وهو يجعل نسبة نفقات الولايات المتحدة في الناتج الاجمالي مرجعا".

وقال جان اسيلبورن وزير خارجية لوكسمبورغ "ان معظم القادة اعترفوا انه يتعين القيام بجهود، لكنهم راوا مقاربة الرئيس الاميركي الحسابية عبثية".

وبحسب ارقام نشرت الثلاثاء فان سبع دول فقط هي اليونان واستونيا وبولندا ورومانيا وليتوانيا والمملكة المتحدة، ستبلغ في 2018 نسبة 2 بالمئة من الناتج الداخلي، وذلك اضافة الى الولايات المتحدة.