تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تراجع الجنيه الاسترليني بعد هجوم ترامب على ماي

2 دقائق
إعلان

لندن (أ ف ب) - تراجع الجنيه الاسترليني أمام اليورو والدولار الجمعة عند بدء التداولات في الاسواق الاوروبية وذلك غداة انتقادات وجهها الرئيس الاميركي دونالد ترامب الى رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي حول بريكست.

وكان سعر صرف العملة البريطانية 1,3119 دولارا في مقابل 1,3206 قرابة الساعة 21,00 ت غ الخميس بينما بلغ سعر صرف اليورو 88,55 بنسا في مقابل 88,36 بنسا في اليوم السابق.

وأوضح محللون في مصرف كوميرتس بنك "هذا الصباح واجه الجنيه أجواء معاكسة غير متوقعة فقد انتقد ترامب بشكل قاس في مستهل زيارته خطة ماي حول بريكست ما أحبط الى حد ما الامال بالتوصل الى اتفاق تجاري ثنائي".

وكان ترامب صرح لصحيفة "ذي صن" البريطانية الخميس ان المشروع الحالي لماي بالحفاظ على علاقة وثيقة مع الاتحاد الاوروبي "سيقضي على الارجح" على امكان التوصل الى اتفاق للتبادل الحر مع الولايات المتحدة.

وتشكل تعليقات ترامب صفعة مؤلمة لماي التي كانت اشادت مساء الخميس بقوة العلاقة بين البلدين وبان هناك فرصة "غير مسبوقة" بينهما.

وشدد جاسبر لولر المحلل لدى مجموعة "لندن غروب كابيتال" انه و"في غياب تعليقات مشجعة" خلال المؤتمر الصحافي المقرر الجمعة بين ترامب وماي فان "الجنيه ليس لديه فرص قوية بالتحسن".

كما ان ترامب قال ان وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون الذي استقال الاثنين والمؤيد لبريكست قاس سيكون "رئيس حكومة عظيما" .

وكانت استقالة جونسون بعد استقالة وزير بريكست ديفيد ديفيس أدتا الى تراجع قوي للجنيه الاسترليني.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.