تخطي إلى المحتوى الرئيسي

عباس في الكرملين بعد أيام على لقاء بوتين ونتانياهو

 الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مستقبلا الرئيس الفلسطيني محمود عباس في موسكو في 14 تموز/يوليو.
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مستقبلا الرئيس الفلسطيني محمود عباس في موسكو في 14 تموز/يوليو. أ ف ب

استقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السبت الرئيس الفلسطيني محمد عباس في الكرملين عقب لقاء برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو. وفي سياق هذا اللقاء أبلغ عباس بوتين قلقه إزاء قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس وكذلك إزاء أنشطة الاستيطان الإسرائيلية.

إعلان

التقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السبت في موسكو الرئيس الفلسطيني محمود عباس بعد أيام على استقباله رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو.

وقال بوتين لعباس عند لقائهما في الكرملين "أنا مسرور لفرصة اطلاعك على الاتصالات التي أجريناها مع جيرانكم وقادة مختلف الدول" كما نقلت وكالات الأنباء الروسية. مضيفا "أعلم بأن الوضع في المنطقة صعب ونحن ممتنون لانتهازكم مناسبة كأس العالم لكرة القدم للمجيء إلى موسكو" مشيدا بالفرصة المتاحة لبحث المشاكل التي يواجهها الفلسطينيون.

وأبلغ عباس الرئيس الروسي بقلقه إزاء قرار ترامب نقل السفارة الأمريكية إلى القدس وكذلك إزاء أنشطة الاستيطان الإسرائيلية. فيما نقلت وكالات الأنباء الروسية قوله في تصريحات مترجمة "نحن نتصدى لمحاولات من الأمريكيين لفرض قراراتهم على أكثر القضايا حساسية لفلسطين".

وكان نتانياهو زار موسكو الأربعاء حيث بحث مع بوتين الوضع في سوريا والعلاقات مع الفلسطينيين. وجدد الجيش الإسرائيلي غاراته مستهدفا حركة حماس في غزة بعد ظهر السبت غداة اشتباكات عنيفة على الحدود قتل فيها فلسطينيان إحدهما فتى.

ومنذ 30 آذار/مارس، ينظم الفلسطينيون في قطاع غزة "مسيرات العودة" لتأكيد حق اللاجئين بالعودة إلى أراضيهم ومنازلهم التي غادروها أو هجروا منها في عام 1948 لدى إقامة دولة إسرائيل، ولكسر الحصار الذي تفرضه إسرائيل على القطاع منذ أكثر من عقد.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن