اندونيسيا تدعو الرئيس الكوري الجنوبي ونظيره الشمالي لحضور الالعاب الآسيوية

إعلان

جاكرتا (أ ف ب) - تلقى الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن ونظيره الشمالي كيم جونغ اون الاثنين دعوة من رئيس اندونيسيا جوكو ويدودو، لحضور فعاليات دورة الالعاب الاسيوية (اسياد 2018) التي تقام في اندونيسيا من 18 آب/اغسطس الى 2 ايلول/سبتمبر بعدما اتفقت الدولتان على خوض عدد من المسابقات بفرق موحدة.

وأعلن متحدث باسم الرئيس الاندونيسي أنه تم توجيه الدعوة لحضور دورة الالعاب الآسيوية الى الرئيس الكوري الجنوبي ونظيره الشمالي الجمعة، من دون الاشارة الى تلقي اي رد من الطرفين حتى الان.

وقال المتحدث جون بودي الى وكالة فرانس برس "تم ارسال الدعوات الى الرئيسين".

وأعلنت الكوريتان الجنوبية والشمالية الشهر الماضي أنهما ستشاركان بمنتخبات موحدة في ثلاث رياضات هي الكانوي والتجذيف وكرة السلة للسيدات، في اشارة واضحة الى نية البلدين التخفيف من حدة من التوتر السياسي بينهما.

وتسارعت الجهود الدبلوماسية بين البلدين ما أفضى إلى قمة تاريخية بين كيم ومون، تلتها قمة بين رئيس كوريا الشمالية ونظيره الأميركي دونالد ترامب في سنغافورة الشهر الماضي.

الى ذلك، سيسير وفد موحد يمثل البلدين خلال استعراض الوفود في حفل الافتتاح.

وكانت الكوريتان شاركتا بمنتخب موحد للسيدات في مسابقة الهوكي على الجليد لاول مرة، وذلك في الاولمبياد الشتوي الذي استضافته كوريا الجنوبية في شباط/فبراير الماضي في بيونغ تشانغ.

وتقام الالعاب الآسيوية في العاصمة جاكرتا ومدينة باليمبانغ الواقعة في جزيرة سومطرة، وسيتنافس 11 ألف رياضي في 40 مسابقة رياضية، وهي ثاني أكبر الالعاب المتنوعة بعد الالعاب الاولمبية.