سالفيني يدعو لرفع العقوبات الاوروبية المفروضة على روسيا بنهاية العام

إعلان

موسكو (أ ف ب) - قال وزير الداخلية الايطالي ماتيو سالفيني الاثنين خلال زيارته لموسكو إنه يريد للعقوبات التي يفرضها الاتحاد الاوروبي على روسيا ان تُرفع "بحلول نهاية هذا العام".

وقال سالفيني اليميني المتطرف إنه سيلجأ الى كل الوسائل المتاحة لاقناع الشركاء الاوروبيين بالغاء العقوبات المفروضة على روسيا على خلفية ضمها شبه جزيرة القرم في 2014 وما تلى ذلك من انشطة وعمليات في شرق اوكرانيا.

وتابع وزير الداخلية الايطالي ان "استخدام حق النقض هو الملاذ الاخير لكنني لا استبعد شيئا"، مضيفا "ايطاليا هي البلد الاوروبي الاكثر تضررا من هذه العقوبات المفروضة على روسيا".

وقال سالفيني إنه يريد خلق فرص للتعاون بين الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم في البلدين.

وفي 2014 فرضت روسيا حظرا على غالبية المواد الغذائية المستوردة من الاتحاد الاوروبي ردا على العقوبات التي فرضها التكتل على موسكو بسبب نزاعها مع اوكرانيا.

وقال سالفيني إن عودة روسيا الى مجموعة السبع "مشروعة تماما". وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب ابدى اقتراحا مماثلا الشهر الماضي.

والاثنين التقى سالفيني ممثلين لمجلس الامن القومي الروسي بحث معهم فرص التعاون بين ايطاليا وروسيا بما في ذلك "المعركة ضد الارهاب الاسلامي" والهجرة.

وحضر سالفيني الاحد نهائي كأس العالم لكرة القدم في موسكو.

بدوره استنكر رئيس الوزراء المجري فيكتور اوربان، الذي حضر بدوره نهائي المونديال، العقوبات الاوروبية خلال لقائه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال سالفيني إن رئيس الوزراء الايطالي جوزيبي كونتي سيزور روسيا للقاء بوتين "في النصف الثاني من شهر تشرين الاول/اكتوبر".