تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

قراءة في الصحافة العالمية

الجزائر.. ما صحة تهم الفساد التي يُتابع بها الجنرالات؟

للمزيد

النقاش

اختفاء خاشقجي: السعودية بين الضغط وكشف الحقيقة

للمزيد

ضيف الاقتصاد

تطور خدمات جديدة تسمح بتقاسم السيارات بين الأفراد

للمزيد

النقاش

ما تداعيات انتهاء التوافق بين نداء تونس وحركة النهضة؟

للمزيد

حدث اليوم

سوريا - الأردن: نقطة عبور تفتح جسورا؟

للمزيد

ريبورتاج

المصالحة لأجل غد أفضل.. قرار أم فقدت أبناءها إثر العشرية السوداء في الجزائر

للمزيد

رياضة 24

تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2019: الجزائر يفوز على بنين ويتقدم على الطريق الصحيح

للمزيد

ثقافة

المغنية الفلسطينية كاميليا جبران: بحثت عن مصادر إلهام مختلفة بعد فرقة صابرين

للمزيد

ريبورتاج

تجريد الملايين من جنسيتهم الهندية.. لحرمان المعارضة من حقوقها الانتخابية؟

للمزيد

صحافيا رويترز المحتجزان في بورما يقولان انه تم حرمانهما من النوم

© ا ف ب/AFP | صحافي رويترز المحتجز في بورما وا لون اثناء اقتياده الى قاعة المحكمة

رانغون (أ ف ب) - قال احد صحافيي رويترز المعتقلين في بورما الثلاثاء انه تم حرمانهما من النوم بعد احتجازهما اثناء اجرائهما تحقيقاً في مذبحة تعرض لها مسلمو الروهينغا.

يواجه الصحافيان وا لون (32 عاما) وكياو سو أو (27 عاما) عقوبة قد تصل الى 14 عاما في السجن في حال ادانتهما بموجب قانون انتهاك اسرار الدولة لحيازتهما وثائق سرية حول عمليات امنية في ولاية راخين.

وفي شهادته امام المحكمة قال اوان لو ان "الشرطة اخذتنا الى مكان ما بعد ان غطت رؤوسنا باقنعة" مضيفا انهما عرفا لاحقا انهما في مبنى يعرف بأنه مكان لتعذيب المشتبه بهم.

واضاف "كانوا يوجهون لنا اسئلة كل ساعتين ولم نمنح فرصة للنوم لمدة ثلاث ساعات".

وتقول جماعات حقوقية ان الحرمان من النوم لساعات طويلة للحصول على معلومات من معتقلين محظور بموجب القانون الدولي.

وحاولت الشرطة اقناع الصحافيين بعدم نشر التقرير حول المذبحة ومقابل مناقشة امر اعتقالهما، بحسب وان لو.

ويقول الصحافيان إن الشرطة أوقعت بهما، وهو ما أكده شرطي في شهادته امام المحكمة قائلا إن عناصر من الشرطة تلقوا اوامر للايقاع بالصحافيين.

واضاف اوان لو ان المحققين سألوا الصحافيين لماذا يكتب بوذيان تقريرا عن مقتل مسلمين. وتابع "قالوا لنا انه يجب ان لا نكتب عن الاشخاص الذين قتلوا لانهم كالار" وهو وصف مهين للمسلمين والجنوب اسيويين المتواجدين في بورما.

وامضى الصحافيان سبعة اشهر خلف القضبان خلال جلسات استماع قبل المحاكمة.

وتؤكد رويترز أن الصحافيين كانا يقومان بعملهما وقد دعت المحكمة إلى رد الدعوى.

ونددت منظمات حقوقية ومراقبون أجانب بالتهم الموجهة إليهما باعتبارها هجوما على حرية الصحافة ومسعى لتشديد الرقابة على تغطية أزمة الروهينغا.

© 2018 AFP