يونكر يلتقي ترامب في 25 الجاري في واشنطن لبحث النزاع التجاري

إعلان

بروكسل (أ ف ب) - يتوجه رئيس المفوضية الاوروبية جان كلود يونكر في 25 تموز/يوليو الى واشنطن حيث يلتقي الرئيس الاميركي دونالد ترامب بهدف احتواء النزاع التجاري بين الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة، بحسب ما اعلنت المفوضية الثلاثاء.

وقالت المفوضية في بيان ان "الرئيس يونكر والرئيس ترامب سيعملان على تحسين التجارة عبر الاطلسي وبناء شراكة اقتصادية اقوى".

واضافت ان "المسؤولين سيناقشان التعاون الكبير بين حكومات ومؤسسات الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة حول مجموعة واسعة من الموضوعات مثل السياسة الخارجية والامن ومكافحة الارهاب وامن الطاقة والنمو الاقتصادي".

واصدر البيت الابيض بيانا مماثلا لبيان المفوضية، لكنه بخلاف النص الاوروبي لم يشر الى "تعاون كبير".

ورفضت المفوضية الخوض في تفاصيل ما يعتزم يونكر القيام به حول الخطة التجارية خلال الاجتماع الذي سيتم في البيت الابيض.

وقال المتحدث باسم المفوضية مارغاريتيس شيناس في مؤتمر صحافي الثلاثاء "نحن في طور اعداد استراتيجيتنا ولن يكون امرا حكيما ان اناقش هذا الامر هنا".

وقالت مصادر اوروبية ان اجتماعا بين الدول الاعضاء سيتم الاربعاء لبلورة الموقف الاوروبي.

وتخوض بروكسل وواشنطن نزاعا تجاريا منذ الاول من حزيران/يونيو حين فرضت واشنطن رسوما جمركية على الصلب والالمينيوم بداعي الدفاع عن "الامن القومي".

ورد الاوروبيون بفرض رسوم على مجموعة سلع اميركية.

وتوعد ترامب ايضا بفرض رسوم اضافية بقيمة عشرين في المئة على واردات السيارات من الاتحاد الاوروبي، في اجراء سيكون له تداعيات اكبر من فرض الرسوم على الصلب والالمينيوم.