مقتل ثلاثة مدنيين في قصف أصاب سوقا في جنوب غرب اليمن

إعلان

عدن (أ ف ب) - قتل ثلاثة مدنيين واصيب تسعة آخرون في قصف أصاب مبنى في سوق مزدحم في مدينة تعز جنوب غرب اليمن، حسب ما أفادت الاربعاء منظمة "أطباء بلاد حدود" في تغريدة على حسابها في تويتر.

ولم تحدّد المنظمة الجهة المسؤولة عن القصف، لكن وكالة الأنباء اليمنية الرسمية "سبأ"، المتحدثة باسم الحكومة المعترف بها دوليا، قالت ان المتمردين الحوثيين يقفون خلف عملية القصف التي وقعت الثلاثاء.

وتسيطر القوات الحكومية على الجزء الاكبر من مدينة تعز، في حين يسيطر المتمردون الحوثيون على مناطق عدة في محيطها.

ودعت "أطباء بلا حدود" الى "حماية السكان المدنيين" في مدينة تعز من النزاع وتمكينهم من "الحصول على الرعاية الصحية دون عوائق".

ويشهد اليمن منذ 2014 حربا بين المتمردين الحوثيين والقوات الحكومية تصاعدت مع تدخل السعودية على رأس تحالف عسكري في آذار/مارس 2015 دعما للحكومة بعدما تمكن المتمردون من السيطرة على مناطق واسعة من البلاد بينها العاصمة صنعاء.

وقتل في اليمن، أفقر دول شبه الجزيرة العربية، نحو عشرة آلاف شخص بينهم أكثر من 2200 طفل منذ التدخل السعودي على رأس التحالف العسكري.