الولايات المتحدة تخصص 12 مليار دولار مساعدات للمزارعين المتضررين من الرسوم التجارية

إعلان

واشنطن (أ ف ب) - أعلن وزير الزراعة الاميركي سوني بيردو الثلاثاء ان الادارة الاميركية ستخصص 12 مليار دولار مساعدات للمزارعين الاميركيين المتضررين من الرسوم المضادة التي فرضها الشركاء التجاريون للولايات المتحدة.

وقال بيردو إن هذه التعويضات تهدف الى "مساعدة المزارعين في مواجهة الخسائر التجارية جراء الرسوم المضادة غير المشروعة".

واوضح ان هذه المساعدات تشكل حلا "قصير الامد" لمساعدة المزارعين ومنح الرئيس الاميركي دونالد ترامب الوقت للتفاوض على اتفاق تجاري طويل الامد.

وتشكل هذه التعويضات اول اقرار من قبل ادارة ترامب بان النزاع التجاري الذي اطلقه الرئيس الاميركي يلحق ضررا بالاميركيين.

واورد بيردو إن وزارة الزراعة تقدر حجم الخسائر اللاحقة بالقطاع الزراعي بنحو 11 مليار دولار.

وكان ترامب اطلق قبل اشهر مواجهة تجارية متعددة الاطراف بفرضه رسوما باهظة على الصلب والالمنيوم وعلى سلع صينية بعشرات مليارات الدولارات، ما استدعى ردا انتقاميا سريعا طاول منتجات زراعية وحيوانية اميركية كحبوب الصويا ولحم الخنزير.

وستتيح برامج المساعدة الثلاثة التي تقدمها وزارة الزراعة للمزارعين اما ان يحصلوا على دفعات مباشرة واما ان يبيعوا فائض انتاجهم الى الحكومة، بحسب بيردو. كما ستعمل الحكومة على فتح اسواق جديدة لهم.

ومن شان ذلك مساعدة مزارعي الصويا، والذرة، والذرة البيضاء، والقمح، ومزارع تربية الخنازير، ومشتقات الحليب، والفاكهة، والارز، والمكسرات وهي المنتجات الاميركية التي فرضت عليها رسوم.

وقال بيردو ان التعويضات تشكل "رسالة حازمة لكل الدول انه لا يمكنها ان تمارس الاستبداد مع منتجي القطاع الزراعي لاجبار الولايات المتحدة على الرضوخ".

واضاف ان "التصرف الصحيح لهذه الدول يكون بوقف سلوكها السيئ وعدم الرد بفرض رسوم غير مشروعة".