بومبيو يؤكد بانه وجه "شخصيا" تحذيرا الى روسيا بشأن تدخلها في الانتخابات

إعلان

واشنطن (أ ف ب) - أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الأربعاء أمام الكونغرس أنه وجّه "شخصيا" تحذيرا إلى الروس من مغبة "التدخل" في الانتخابات الأميركية، من دون أن يستبعد فرض عقوبات جديدة على موسكو.

وقال بومبيو أمام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ محاولا التخفيف من الجدل القائم منذ القمة بين دونالد ترامب وفلاديمير بوتين في السادس عشر من تموز/يوليو "قلت شخصيا وبوضوح للروس إنه ستكون هناك تداعيات خطيرة للتدخل في عملياتنا الديموقراطية".

وتابع بومبيو "كما أوضحنا أنّ الكرة في الملعب الروسي"، معتبرا أن ترامب "واع جيّدا للتحديات التي تطرحها روسيا للولايات المتحدة ولحلفائنا وشركائنا".

وشدد على أن "الإدارة ستواصل فرض عقوبات قوية على روسيا، ردا على أنشطتها الخبيثة".

وردا على سؤال وجهته لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ، قال وزير الخارجية الأميركي أيضا إنه على استعداد للعمل مع الكونغرس لفرض عقوبات جديدة على روسيا.

وفي ما يتعلق بضم روسيا للقرم، كرّر بومبيو موقف الولايات المتحدة وقال "إن الولايات المتحدة لا ولن تعترف بالضم المزعوم للقرم من جانب الكرملين"، معتمدا بذلك نبرة حازمة تختلف تمامًا عن التي استخدمها ترامب في قمته مع الزعيم الروسي في هلسنكي.

وتابع بومبيو "لن يكون هناك أيّ وقف للعقوبات المتعلقة بالقرم، حتى تُعيد روسيا شبه جزيرة القرم إلى أوكرانيا".