تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ماكرون يهاجم وسائل الإعلام ويتهمها بقول "الكثير من الحماقات" بشأن قضية بينالا

أ ف ب

على خلفية تداعيات قضية بينالا، اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأربعاء وسائل الإعلام بقول "الكثير من الحماقات" مؤكدا أن "كل ذلك غير صحيح". وجاء هذا التصريح لوسيلتي الإعلام "بي إف إم تي في" و"سي نيوز".

إعلان

اتهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأربعاء وسائل الإعلام بأنها "قالت الكثير من الحماقات" بشأن قضية بينالا، وذلك على هامش لقاء مع أنصاره في جنوب غرب فرنسا.

وقال ماكرون في تصريح إلى وسيلتي الإعلام "بي إف إم تي في" و"سي نيوز" بشأن معاونه ألكسندر بينالا الذي أقيل بعد أن تعاطى مع متظاهرين بعنف في الأول من أيار/مايو الماضي "لقد قلتم خلال الأيام القليلة الماضية الكثير من الحماقات عن ما تردد أنها رواتب وامتيازات. كل ذلك غير صحيح".

للمزيد - قضية بينالا: أين رؤساء الجمهورية الفرنسية الخامسة من الأمن والقانون؟

وتابع "لقد رأيت في الأيام الأخيرة الكثير من الناس يفقدون المنطق، مع ردود أفعال غير متناسبة وعنف". وأشار الرئيس الفرنسي "أنا فخور بأنني وظفته (بينالا) في الإليزيه، لأنه كان شخصا متفانيا ولديه مسار مختلف (...)".

واعتبر ماكرون أن العقوبة التي اتُخذت في حق بينالا بسبب ضربه شخصين على هامش تظاهرة الأول من أيار/مايو كانت عقوبة "متناسبة". وقال "وإلا لكنت طلبت منهم أن يتخذوا عقوبة أخرى"، في إشارة منه إلى المسؤولين الحكوميين الذين اقترحوا عليه فرض هذه العقوبة.

وكان ماكرون شدد الثلاثاء على أنه يتحمل شخصيا المسؤولية في قضية بينالا، وذلك في حديثه مع نواب في حزبه نقلوا عنه قوله "أنا المسؤول".

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.