تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحافة العالمية

الحوثيون وتنفيذ التهديدات الإيرانية

ما يجري في اليمن وفي مضيق باب المندب إلى جانب مستجدات الوضع في سوريا وتهديدات إيران للولايات المتحدة فضلا عن تطورات قضية بينالا، تلك هي أهم المواضيع التي تناولتها الصحف العالمية الصادرة اليوم.

إعلان

صحيفة "العرب" تكتب" بعد ثمانية وأربعين ساعة من تهديدات الرئيس الإيراني في الحرب الكلامية مع الرئيس الأميركي استهدفت ميليشيات الحوثي ناقلتيْ نفط سعوديتين في البحر الأحمر، لتنتقل الحرب الكلامية بين الإيرانيين والأميركيين إلى واقع حقيقي، وما تحدث عنه الرئيس الإيراني عن امتلاك طهران لخيارات أخرى ستفاجئ بها واشنطن ترجمته الميليشيات الحوثية في باب المندب باستهداف ناقلتي النفط السعوديتين.

القرار السعودي بالتجميد المؤقت لتصدير النفط الخام عبر باب المندب لا يعتبر تدويلا للملف اليمني، بل هو وضع لمسارات الصحيحة للتعاطي الدولي مع هذا الملف، تضيف الصحيفة.

صحيفة "الشرق الأوسط" من جانبها اعتبرت أن الهجوم الذي تعرضت له ناقلتا النفط السعوديتان هو من تنفيذ إيران.

الكاتب عبد الرحمان الراشد يقول ستهداف الحوثيين لمضيق باب المندب في البحر الأحمر ليس إلا هجوماً إيرانياً. فهو يهدد بضرب ممرات نقل النفط، مثل هرمز في الخليج، ويعطي الأمر إلى وكيله الحوثي اليمني، الذي زوّده بالصواريخ، ليقصف ناقلات النفط".

ويضيف الكاتب بأن إيران تكون قد نجحت في تنفيذ وعيدها ضد واشنطن ودول المنطقة دون أن تتحمل هي المسؤولية المباشرة وفي حال امتنعت الدول المصدرة للنفط، مثل السعودية، عن نقل بترولها عبر البحر الأحمر تكون طهران قد نجحت أيضا في تعطيل تصدير النفط جزئياً وإحداث الفوضى في سوق البترول العالمية.

أما صحيفة «السياسة" الكويتية وفي ظل ما يجري في باب المندب فهي تدعو إلى اتخاذ موقف سعودي وخليجي لإيقاظ العالم من سباته كما يبرز ذلك في عنوان افتتاحيتها.

وتقول بأن العالم مطالبٌ اليوم بحماية مصالحه الاقتصادية من خلال العودة إلى الأخذ بوجهة النظر السعودية حيال التهديدات الجدية التي تمثلها الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران.

في سياق متصل اهتمت الصحف الغربية بالتهديدات الإيرانية للولايات المتحدة والتي جاء اخرها أمس على لسان قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، الذي حذر واشنطن من التهديد العسكري لبلاده.

"واشنطن بوست" تكتب بأن هذه التصريحات تزيد من التوتر بين البلدين ومن وتيرة الحرب الكلامية بين واشنطن وطهران هذا الأسبوع... ما جاء على لسان سليماني مضمونه واضح وهو إبراز النفوذ الإقليمي الواسع لإيران... تعلق الصحيفة.

"ذي غارديان" البريطانية تسلط الضوء أيضا على التحذير الذي وجهه القائد الإيراني للرئيس الأمريكي دونالد ترامب وتقول رسالته واضحة فهو يعني أن إيران ستعطل نقل شحنات النفط عبر البحر الأحمر.

وفي ظل التوتر المستمر بين طهران وواشنطن وفي ظل عدم حل النزاع اليمني تتساءل الصحيفة عن مدى تأثير ذلك على منطقة الشرق الأوسط بشكل عام.

حول سوريا حيث كثر الحديث عن المكاسب الميدانية التي يحققها النظام السوري على حساب المعارضة المسلحة، تنشر صحيفة "الحياة" مقالا تحت عنوان "الأسد أمام دولة تحكمها روسيا وتحاصرها تركيا" للكاتبة سميرة المسالمة.

الكاتبة تتحدث في المقال عن الأدوار الروسية في سوريا وتقول بأن ما تسعى إليه روسيا اليوم ليس إعادة النظام إلى حكم سوريا ما قبل 2011، فهو بين محكوم من روسيا ومحاصر من تركيا، ما يجعل دوره مجردَ ورقة ضغط على المجتمع الدولي لتوسيع حجم أدوارها خارج سوريا، وضمن التزامها بدورها كضامن لمصالح الجميع، من الولايات المتحدة وإسرائيل وتركيا وإيران.

بشأن سوريا تعود " القدس العربي" للحديث عن مجزرة السويداء التي تبناها تنظيم الدولة الاسلامية وتقول "يتأكد كل يوم في سوريا أن التنظيم هو أحد أكبر استثمارات النظام الحاكم فيها، وأن رهان المجموعة الأمنية العسكرية الحاكمة في دمشق تركز على استغلال هذا التنظيم السلفي المتشدد منذ زمن طويل، وأنه حقق للنظام نتائج كبيرة.

وتضيف الصحيفة أن ما حصل في السويداء يكشف ما يمكن تسميه «مقايضات الإخضاع» التي يقوم خلالها النظام بغض النظر، أو فتح باب لتنظيم الدولة الاسلامية، للهجوم على مدينة يريد إخضاعها بالكامل، فيقوم التنظيم بكل ما هو مطلوب منه، ثم يأتي النظام لـ«تحرير» المنطقة.

فيما ما يتعلق باخر مستجدات قضية ألكسندر بينالا الذي اعترف بارتكابه خطأ، تنشر صحيفة "ليبيراسيون" مقالا تحت عنوان "ماكرون وبينالا لكل واحد حماقاته"... بينالا يعترف بارتكاب خطأ والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يدافع عنه ويصف القضية بزوبعة في فنجان ويسخر من وسائل الإعلام ويتهمها بقول حماقات وترهات... وسخرت الصحيفة من المفردات التي استخدمها الرجلان للدفاع في هذه القضية.

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.