تخطي إلى المحتوى الرئيسي

رئيس مجلس إدارة "سي بي إس نيوز" الأمريكية متهم بالتحرش

رئيس مجلس إدارة شبكة "سي بي اس" في بيفرلي هيلز، في 11 كانون الثاني/يناير 2016.
رئيس مجلس إدارة شبكة "سي بي اس" في بيفرلي هيلز، في 11 كانون الثاني/يناير 2016. أ ف ب

نشرت مجلة "ذي نيويوركر" الأمريكية الجمعة شهادات ست نساء يتهمن رئيس مجلس إدارة شبكة "سي بي إس نيوز" ليسلي مونفس (68 عاما) بالتحرش الجنسي. وأكد مونفس أنه لم يرتكب أي تحرش جنسي، لكنه اعترف بأنه عرض "منذ عقود" على نساء إقامة علاقات وهو أمر "يشعر بأسف كبير حياله".

إعلان

نشرت مجلة "ذي نيويوركر" الأمريكية الجمعة شهادات ست نساء يتهمن رئيس مجلس إدارة شبكة "سي بي اس نيوز" ليسلي مونفس بالتحرش الجنسي. وقالت أربع منهن إن مونفس لامسهن وحاول تقبيلهن بالقوة.

وتحدثت ثلاث منهن بدون إخفاء وجوههن. وتعود أقدم هذه الوقائع إلى منتصف ثمانينات القرن الماضي، فيما تعود أحدثها إلى مطلع الألفية الثالثة.

ودخل مونفس، وهو ممثل سابق، إلى شبكة "سي بي إس نيوز" في 1995، وتولى رئاستها في 2003 ليتمكن من إصلاحها بعد أن كانت تواجه صعوبات كبيرة في تسعينات القرن الماضي وتحويلها إلى الشبكة الأمريكية الأكثر متابعة في العقد الأخير.

وتؤكد عدة نساء من ضحايا هذا التحرش أنهن واجهن تهديدات من مونفس بعدما رفضن عروضه وأنهن عوقبن مهنيا. واعترف رئيس مجلس إدارة "سي بي إس"، البالغ من العمر اليوم 68 عاما، في بيان بأنه عرض "منذ عقود" على نساء إقامة علاقات وهو أمر "يشعر بأسف كبير حياله". لكنه أكد أنه لم يرتكب أي تحرش جنسي.

وأضاف: "كنت أدرك دائما أن لا تعني لا، وتمسكت بهذا المبدأ"، مشددا على أنه لم يستخدم يوما موقعه ليتسبب "بأذى للمسيرة المهنية لأي شخص أو لعرقلتها".

وبحسب مجلة "ذي نيويوركر"، فإن هناك في "سي بي إس" ثقافة غض النظر التي تشجع على التحرش الجنسي. لكن الشبكة قالت في بيان إن الصورة التي رسمت لها في المقال لا تتطابق مع الواقع الذي يؤكد أنها شركة "تعامل موظفيها البالغ عددهم عشرات الآلاف باحترام وبشكل لائق".

فرانس24/أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن