القضاء التركي يرفض طلب رفع الاقامة الجبرية عن القس الاميركي المحتجز (وكالة)

إعلان

انقرة (أ ف ب) - رفضت محكمة تركية الثلاثاء رفع الاقامة الجبرية عن قس اميركي متهم بانشطة "ارهابية" و"التجسس"، بحسب ما نقلت وكالة انباء الاناضول الحكومية.

وكان محامي القس اندرو برانسون طلب الاثنين الافراج عن الاخير والسماح له بمغادرة الاراضي التركية، لكن محكمة في ازمير (غرب) رفضت هذا الطلب الثلاثاء بحسب الوكالة.

وتعذر الاتصال بالمحامي حتى الان.

ووضع القس برانسون في الاقامة الجبرية الاربعاء الفائت بعدما امضى اكثر من عام ونصف عام في التوقيف الاحتياطي اثر اعتقاله في تشرين الاول/اكتوبر 2016 في اطار عملية تطهير بدأتها انقرة بعد محاولة الانقلاب في تموز/يوليو من العام نفسه.

وتتهمه السلطات التركية بانه تحرك لصالح شبكة الداعية فتح الله غولن الذي تتهمه انقرة بتدبير محاولة الانقلاب، وايضا لصالح المتمردين الاكراد.

وادت هذه القضية الى توتر العلاقات بين انقرة وواشنطن وخصوصا بعدما طالب الرئيس دونالد ترامب مرارا بالافراج عن برانسون، وصولا الى تهديده بفرض عقوبات على تركيا.

واكد مجلس الامن القومي التركي الذي يتراسه الرئيس رجب طيب اردوغان مساء الاثنين ان "لهجة التهديد" التي تلجأ اليها واشنطن "مرفوضة".

وثمة ملفات عدة تتسبب بتباعد بين البلدين ابرزها دعم واشنطن لوحدات حماية الشعب الكردية التي تقاتل تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا، ورفض القضاء الاميركي تسليم الداعية غولن المقيم في بنسلفانيا.