تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

الجزائر.. السلطات تحظر النقاش السياسي في المساجد بعد مقتل إمامين بسبب مشاحنات إيديولوجية

تتخوف السلطات الجزائرية من عودة الخطاب الديني المتطرف إلى مساجد العاصمة بعد حادثة مقتل إمامين بسبب مشاحنات إيديولوجية. السلطات في رد فعل لها قامت بحظر النقاش السياسي في المساجد ودعت لنبذ التشدد والتكفير.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن