تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

النقاش

اختفاء خاشقجي: السعودية بين الضغط وكشف الحقيقة

للمزيد

ضيف الاقتصاد

تطور خدمات جديدة تسمح بتقاسم السيارات بين الأفراد

للمزيد

النقاش

ما تداعيات انتهاء التوافق بين نداء تونس وحركة النهضة؟

للمزيد

حدث اليوم

سوريا - الأردن: نقطة عبور تفتح جسورا؟

للمزيد

ريبورتاج

المصالحة لأجل غد أفضل.. قرار أم فقدت أبناءها إثر العشرية السوداء في الجزائر

للمزيد

رياضة 24

تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2019: الجزائر يفوز على بنين ويتقدم على الطريق الصحيح

للمزيد

ثقافة

المغنية الفلسطينية كاميليا جبران: بحثت عن مصادر إلهام مختلفة بعد فرقة صابرين

للمزيد

ريبورتاج

تجريد الملايين من جنسيتهم الهندية.. لحرمان المعارضة من حقوقها الانتخابية؟

للمزيد

ريبورتاج

إتاحة المجال للملكية الخاصة في كوبا.. خطوة نحو تطوير الاقتصاد

للمزيد

الشرق الأوسط

اليمن: التحالف العربي يفتح تحقيقا في حادث مقتل الأطفال بصعدة واجتماع طارئ لمجلس الأمن

© أ ف ب

فيديو عدنان الصنوي

نص فرانس 24

آخر تحديث : 11/08/2018

فتح التحالف العربي الذي تقوده السعودية باليمن تحقيقا الجمعة، بشأن القصف الجوي الذي استهدف حافلة تقل أطفالا بسوق ضحيان في محافظة صعدة الخميس، والذي أسفر عن مقتل 51 شخصا، بينهم 29 طفلا. من جانبه، دعا مجلس الأمن، إثر اجتماع مغلق، إلى إجراء تحقيق "موثوق" في الحادث.

أعلنالتحالف العربي باليمن الجمعة، فتح تحقيق في القصف الجوي الذي استهدف حافلة تقل أطفالا في محافظة صعدة الخميس، ما أودى بحياة 29 منهم، فيما يعقد مجلس الأمن جلسة مغلقة لمناقشة تلك الحادثة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية الجمعة عن مسؤول رفيع في التحالف أن "قيادة التحالف اطلعت على ما تداولته وسائل الإعلام وبعض من المواقع التابعة للمنظمات الإغاثية العاملة في اليمن بشأن إحدى عمليات قوات التحالف المشتركة في محافظة صعدة ليوم الخميس (..) وما ذكر حول تعرض حافلة ركاب لأضرار جانبية جراء تلك العملية".

اجتماع مجلس الأمن بشأن الغارة على صعدة شهد تباينا في الآراء

وقال إن قيادة التحالف "وجهت بإحالة ذلك بشكل فوري للفريق المشترك لتقييم الحوادث للتحقق من ظروف وإجراءات تلك العملية"، مؤكدا "التزام التحالف الثابت بإجراء التحقيقات في كافة الحوادث التي يثار حولها ادعاءات بوقوع أخطاء أو وجود انتهاكات للقانون الدولي ومحاسبة المتسببين وتقديم المساعدات اللازمة للضحايا".

وأكد التحالف أن القصف استهدف قيادات بارزة في جماعة الحوثي، ما أسفر عن مقتل عدد منهم، مسميا ثلاث قيادات، ولم يرد الحوثيون على تلك المعلومات.

وقتل 51 شخصا، بينهم 29 طفلا على الأقل وأصيب 79 شخصا في قصف جوي استهدف الحافلة الخميس في سوق ضحيان في محافظة صعدة، وفقا للصليب الأحمر. وحمّل الحوثيون التحالف العربي مسؤولية القصف.

جلسة مغلقة لمجلس الأمن

ودعا مجلس الأمن مساء الجمعة، إلى إجراء تحقيق "موثوق" في الحادث، إثر اجتماع مغلق لبحث تلك المسألة، جاء بطلب من خمس دول غير دائمة العضوية هي بوليفيا وهولندا وبيرو وبولندا والسويد.

وقالت السفيرة البريطانية كارين بيرس التي تتولى الرئاسة الدورية للمجلس بعد اجتماع مغلق حول اليمن إنه "في حال لم يكن أي تحقيق يتم إجراؤه موثوقا، فإن المجلس سيكون بشكل واضح راغبا في مراجعته".

أما مساعدة مندوب هولندا في الأمم المتحدة ليز غريغوار-فان هارن فقالت لصحافيين، قبيل الاجتماع: "لقد شاهدنا صور الأطفال القتلى"، مضيفة "الأمر الأساسي الآن هو إجراء تحقيق نزيه ومستقل".

ولم يطلب مجلس الأمن إجراء تحقيق مستقل، لكنه "سيتشاور الآن مع الأمم المتحدة وآخرين في الطريقة الفضلى للمضي قدما في إجراء تحقيق".

فرنسا تدين والاتحاد الأوروبي يكرر دعوته لحل سياسي

دانت فرنسا الجمعة القصف الجوي، مؤكدة أن هناك "حاجة ملحة لإنهاء الصراع في اليمن"، ومعربة عن دعمها للمشاورات التي دعت إليها الأمم المتحدة بين طرفي النزاع اليمني في جنيف أيلول/سبتمبر المقبل.

من جانبه، أكد الاتحاد الأوروبي في بيان بعد ظهر الجمعة أنه "لا يوجد حل عسكري في نزاع يدفع فيه الشعب اليمني أكبر الخسائر". وكرر دعوته إلى "حل سياسي والتزام طارئ من جميع الأطراف بالتركيز على استئناف المفاوضات تحت قيادة المبعوث الخاص للأمم المتحدة مارتن غريفيث".

وتساءل مدير وكالة اليونيسف في الشرق الأوسط غيرت كايبلير "هل يحتاج العالم فعلا إلى مشاهدة مزيد من الأطفال الأبرياء يقتلون لوقف هذه الحرب الوحشية في اليمن؟".

صعوبة تحديد هويات الضحايا تؤجل موعد الجنازات

وشوهد صباح الجمعة أشلاء وبقايا بشرية وملابس متناثرة في موقع الهجوم، بينما تحولت الحافلة التي كانت تقل الأطفال إلى كومة من الحديد.

وقال مدير مكتب الصحة في محافظة صعدة يحيى شايم لوكالة الأنباء الفرنسية إن وقت الجنازات لم يتحدد بعد، لأن "هناك أشلاء كثيرة ومتناثرة. وما زلنا نتحقق من الهويات".

وكانت وزارة الأوقاف التابعة للحوثيين قد أكدت أن الطلاب يدرسون في مدرسة لتحفيظ القرآن في ضحيان.

وقال وزير الصحة في حكومة الحوثيين طه المتوكل إن "تحالف العدوان هو المسؤول المباشر على مجزرة ضحيان".

وذكرت منظمة "أنقذوا الأطفال" نقلا عن موظفين تابعين لها أن الأطفال كانوا عائدين إلى المدرسة "من رحلة".

وقال أحد أساتذة الطلاب يحيى حسين إن الطلاب كانوا ينتظرون هذه الرحلة بفارغ الصبر، مضيفا "كانوا يسألونني عن الرحلة قبلها بيومين"، و"الأمهات قلن إن ابنائهن لم يناموا من الفرحة لكي يذهبوا إلى هذه الرحلة".

وقتل الأسبوع الماضي 55 مدنيا وأصيب 170 آخرون بجروح في قصف استهدف مدينة الحديدة، بحسب حصيلة للصليب الأحمر. وتبادل التحالف والحوثيون الاتهام بالوقوف وراء القصف.

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 10/08/2018

  • اليمن

    الأمم المتحدة تدعو إلى "تحقيق مستقل" في مقتل 29 طفلا إثر قصف نسب للتحالف العربي في اليمن

    للمزيد

  • اليمن

    الأمم المتحدة تعرب عن "صدمتها" جراء هجمات استهدفت مستشفى وسوق سمك في الحديدة باليمن

    للمزيد

  • اليمن

    الأمم المتحدة تدعو الأطراف المتحاربة في اليمن إلى محادثات بجنيف في 6 سبتمبر القادم

    للمزيد