تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بويت يلوح بالرحيل عن بوردو على خلفية عدم إبلاغه بانتقال لابورد

2 دقائق
إعلان

بوردو (فرنسا) (أ ف ب) - لوح المدرب الأوروغوياني غوستافو بويت بالرحيل عن ناديه بوردو الفرنسي لكرة القدم، بعد قيام إدارة الأخير ببيع مهاجمه غايتان لابورد لنادي مونبلييه من دون نيل موافقته.

وقال المدرب البالغ 50 عاما، والذي سبق له الإشراف على أندية مثل برايتون وسندرلاند الإنكليزيين، أنه سيفكر بمستقبله مع بوردو ويبحث مع إدارة النادي في انتقال المهاجم (24 عاما)، والذي أنجز الخميس.

وقال المدرب في أعقاب مباراة ضد ضيفه ماريوبول الأوكراني ضمن الأدوار التمهيدية للدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" (2-1) "لست سعيدا، هذا أسوأ يوم في تاريخ النادي" الذي يدربه منذ كانون الثاني/يناير الماضي.

وأضاف "ما قام به النادي اليوم (الخميس) مع غايتان هو إهانة، طلبت من ادارة النادي عدم بيعه قبل أن نتعاقد مع لاعب. الا أنها لم تتعاقد مع لاعب جديد وسمحت للابورد بالرحيل (...) إهانة بحقي وبحق اللاعبين والمشجعين".

وتابع "عندما وصلنا الى الفندق قبيل مباراة اليوم، لم يكن لابورد موجودا. اتصلنا به لنجد أنه في مونبلييه. لم يخبرني أحد".

وأشار المدرب الى أنه سيتحدث الى وكيل أعماله قبل "اتخاذ قرار" بشأن مستقبله، مضيفا "لا أعرف ما اذا سيكون ذلك بمثابة النهاية بالنسبة إلي" في النادي الفرنسي.

وفي تصريحات مقتضبة للصحافيين بعد المباراة، قال رئيس النادي ستيفان مارتان أن بويت "وضع في أجواء انتقال لابورد منذ بعد ظهر الأربعاء".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.