تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إطلاق نار على السفارة الأمريكية بأنقرة من دون وقوع ضحايا

أ ف ب/أرشيف

أفاد مكتب محافظ أنقرة بأن مهاجمين أطلقوا النار على البوابة الأمنية للسفارة الأمريكية في أنقرة نحو الساعة 05:30 صباحا بالتوقيت المحلي وأن الاعتداء لم يخلف إصابات. يأتي الحادث وسط توتر بين أنقرة وواشنطن على خلفية محاكمة القس الأمريكي أندرو برانسون في تركيا.

إعلان

أطلقمجهولونعدة أعيرة نارية منسيارةعلىالسفارةالأمريكيةفيالعاصمةالتركيةأنقرةاليومالاثنين،لكنلميسفرذلكعنوقوعإصابات.وتزامن الهجوم مع خلاف متفاقم بين أنقرة وواشنطن بسبب محاكمة القس الأمريكي أندرو برانسون في تركيا.

وقال مكتب محافظ أنقرة في بيان إن مهاجما أو مهاجمين مجهولين أطلقوا ست رصاصات على بوابة أمنية للسفارة من سيارة بيضاء حوالي الساعة 05:30 بالتوقيت المحلي (02:30 بتوقيت غرينتش) أصابت ثلاث منها بوابة حديدية ونافذة. وأضاف البيان أن التحقيق في الواقعة جار.

والسفارة مغلقة هذا الأسبوع بمناسبة عطلة عيد الأضحى.وقال ديفيد غينر المتحدث باسم السفارة "يمكننا أن نؤكد وقوع حادثة أمنية في السفارة الأمريكية في وقت مبكر من هذا الصباح. ليس لدينا تقارير عن وقوع أي إصابات ونتحقق من التفاصيل".وتابع قائلا "نشكر الشرطة التركية على هذا التحرك السريع".

وجاء في بيان لمحافظة أنقرة عصر الاثنين أن شخصين اعتقلا واعترفا بأنهما نفذا معا الاعتداء. وسارعت السفارة الأمريكية إلى إصدار بيان مساء شكرت فيه السلطات التركية على "تحركها السريع والمهني" الذي اتاح اعتقال الشخصين. وأضاف البيان "نثمن دعم السلطات التركية والحماية التي أمنتها".

وأظهرت لقطات مصورة بثتها محطة "خبر ترك" فرق الشرطة وهي تفحص أحد مداخل السفارة فيما يمكن رؤية الأضرار التي لحقت بنافذة بسبب الرصاص. وقالت الشرطة إنها عثرت على أغلفة أعيرة نارية.

الحساب الرسمي لوزير الخارجية التركي على تويتر

وأدان وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو الحادث ووصفه بأنه "هجوم استفزازي". وكتب على تويتر "سنضمن التحقيق في هذا الحادث بسرعة وسيتم إحضار منفذيه أمام العدالة". وقالت وزارة الخارجية التركية إن إجراءات اتخذت "لضمان أمن السفارة الأمريكية في أنقرة وغيرها من البعثات والموظفين الأمريكيين"في أنحاء البلاد.

وندد المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين بالهجوم على السفارة ووصفه بأنه محاولة "لخلق الفوضى". وقال "تركيا بلد آمن، وجميع البعثات الأجنبية محمية بالقانون".

وتزامن الهجوم مع توتر تشهده العلاقات بين أنقرة وواشنطن في ضوء احتجاز تركيا لقس أمريكي بتهم تتعلق بالإرهاب.

وضاعف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الرسوم الجمركية على تعرفة الألومنيوم والصلب التركيين، فردت تركيا بزيادة الرسوم الجمركية على العديد من المنتجات الأمريكية.

وسبق أن استهدف متشددون السفارة الأمريكية في أنقرة والقنصلية في إسطنبول وتعرض المقران لعدة تهديدات أمنية سابقا.

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.