تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دورة سينسيناتي: لقب أول لديوكوفيتش على حساب فيدرر

3 دقائق
إعلان

سينسيناتي (الولايات المتحدة) (أ ف ب) - أنهى الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف عاشرا سلسلة من خمس خسارات في المباراة النهائية لدورة سينسيناتي الاميركية الدولية في كرة المضرب، سابعة دورات الماسترز للألف نقطة، واحرز لقبه الاول فيها بفوزه على السويسري روجيه فيدرر المصنف ثانيا 6-4، 6-4 في 75 دقيقة.

وبات ديوكوفيتش، 31 عاما، حامل لقب بطولة ويمبلدون البريطانية الشهر الماضي، اللاعب الاول في العصر الحديث للعبة يفوز بكل دورات الماسترز التسع، بعدما عصت عليه دورة سينسيناتي في خمس محاولات سابقة، بينها ثلاث امام فيدرر الذي يستطيع بدوره الاتكال على عودة جدية تحضيرا لبطولة الولايات المتحدة التي تنطلق في 27 آب/اغسطس على ملاعب فلاشينغ ميدوز في نيويورك، بعد ابتعاده عن الملاعب منذ خسارته في ربع نهائي بطولة ويمبلدون امام الجنوب أفريقي كيفن أندروسن في مباراة من خمس مجموعات.

كذلك عانى فيدرر، 37 عاما، الذي كان يسعى الى لقبه الـ 99 محترفا والثامن في سينسيناتي، خسارته الاولى في الدورة منذ 2013، عندما سقط امام الاسباني رافايل نادال في ربع النهائي.

في المقابل، رفع الصربي عدد انتصاراته على منافسه السويسري الى 24 في 46 مباراة بينهما.

-حلم تحقق-

ومازح ديوكوفيتش غريمه التقليدي فيدرر صاحب 20 لقبا قياسيا في "الغراند سلام" في حفل التتويج قائلا "لعبت خمس مباريات نهائية سابقا هنا وخسرتها كلها، ومعظمها (ثلاث) امام هذا الرجل الاستثنائي، روجيه... شكرا لأنك تركتني أفوز مرة واحدة هنا في سينسيناتي. هذا حلم تحقق".

وأضاف "انه شعور رائع. عانيت صعوبات في الاشهر الاخيرة بعد اصابتي، ثم عدت لأفوز في ويمبلدون وسينسيناتي".

في المقابل اشاد فيدرر بديوكوفيتش قائلا "نوفاك بطل كبير. اليوم، هو الذي صنع التاريخ. لم أكن موفقا في ضربات الإعادة. وكان الامر فظيعا بالنسبة الي. وقد خسرت كل الكرات الثانية في الضربات الامامية. لا أفتش عن اعذار. وقد استحق نوفاك الفوز اليوم. ولم تكن جهودي كافية. أمضيت اسبوعا جيدا، وانا سعيد في نهايته واحتاج الى الخلود الى الراحة".

وكان اللاعبان التقيا للمرة الاخيرة قبل أكثر من سنتين ونصف في نصف نهائي بطولة استراليا 2016، علما ان ديوكوفيتش فاز في المباريات الثلاث الاخيرة بينهما.

وتمكن الصربي من كسر ارسال السويسري في الشوط السابع للمجموعة الاولى وتقدم 4-3. وكانت هذه المرة الاولى يخسر فيها فيدرر، ارساله في الدورة بعد 100 ضربة ناجحة.

واستهل فيدرر المجموعة الثانية بكسر ارسال ديوكوفيتش والتقدم 2-صفر، قبل ان يرد الصربي بكسر ارسال منافسه مرتين في الشوطين الرابع والسابع. وأنهى المباراة في الشوط العاشر من الفرصة الاولى التي سنحت له.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.