تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الأرجنتين: الشرطة تداهم منزلا للرئيسة السابقة كيرشنر أمام كاميرات الصحافيين

شرطي أرجنتيني أمام مبنى تمتلك فيه الرئيسة السابقة كريستينا كيرشنر شقة، بوينس أيرس 23 آب/أغسطس 2018.
شرطي أرجنتيني أمام مبنى تمتلك فيه الرئيسة السابقة كريستينا كيرشنر شقة، بوينس أيرس 23 آب/أغسطس 2018. أ ف ب

بعد رفع مجلس الشيوخ الأرجنتيني الأربعاء للحصانة جزئيا عن الرئيسة السابقة كريستينا كيرشنر، داهمت الشرطة الخميس تنفيذا لأمر قضائي منزلها في بوينس أيرس أمام عدسات عشرات الصحافيين، على خلفية الاشتباه بتورطها في قضايا فساد.

إعلان

قامت الشرطة الأرجنتينية الخميس بمداهمة منزل رئيسة الدولة السابقة كريستينا كيرشنر، تنفيذا لأوامر صادرة عن قاض يشتبه بتورطها في قضايا فساد خلال رئاستها بين العامين 2007 و2015.

ودخل نحو عشرين شرطيا بناء في حي راق في بوينس أيرس أمام كاميرات عشرات الصحافيين، وسط حراسة أمنية مشددة.

وأصدر القاضي كلاوديو بوناديو أمرا بالمداهمة في إطار فضيحة "دفاتر الفساد" التي كشفت قيام شركات بناء وأشغال عامة بدفع رشى إلى إدارة كيرشنر.

وكان مجلس الشيوخ قد رفع مساء الأربعاء جزئيا الحصانة عن كريستينا كيرشنر، العضو في هذا المجلس، ما سمح بالقيام بالمداهمة. وتستفيد كيرشنر حاليا من حصانة برلمانية تحول دون سجنها، لكنه بالإمكان الاستماع إلى أقوالها من قبل قاض، وتوجيه تهم إليها وحتى محاكمتها.

وتبين أن الشركات العاملة في قطاع البناء والأشغال العامة كانت تنقل الرشى المالية إلى منزل وزراء في حكومة كيرشنر، أو إلى شقة تابعة لكيرشنر وزوجها، أو حتى إلى المقر الرئاسي في أوليفوس قرب بوينس أيرس.

فرانس24/أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن