تخطي إلى المحتوى الرئيسي

البرازيل: المحكمة الانتخابية تقرر إبطال ترشيح لولا المتهم بالفساد لسباق الرئاسة

الرئيس البرازيلي الأسبق لولا دا سيلفا يقبع في السجن منذ نيسان/أبريل بتهمة الفساد.
الرئيس البرازيلي الأسبق لولا دا سيلفا يقبع في السجن منذ نيسان/أبريل بتهمة الفساد. أ ف ب / أرشيف

اتخذ قضاة المحكمة الانتخابية العليا في البرازيل الجمعة قرارا بإبطال ترشيح الرئيس الأسبق لولا دا سيلفا (72 عاما)، الذي يقبع في السجن منذ نيسان/أبريل بتهمة الفساد، للانتخابات الرئاسية المقررة في 7 تشرين الأول/أكتوبر.

إعلان

قرر قضاة المحكمة الانتخابية العليا في البرازيل بغالبية (أربعة من أصل سبعة قضاة) إبطال ترشيح الرئيس البرازيلي الأسبق لويس إيناسيو لولا دا سيلفا (72 عاما) للانتخابات الرئاسية في 7 تشرين الأول/أكتوبر.

وبالتالي، فإن لولا لن يترشح لولاية رئاسية ثالثة إلا في حال حدوث أمر غير متوقع كعودة القضاة عن قرارهم، وهو يقبع في السجن منذ نيسان/أبريل بتهمة الفساد.

وعلى إثر هذا القرار، شدد "حزب العمال" الذي ينتمي إليه الرئيس الأسبق على أنه "سيناضل بكل الوسائل" من أجل ترشح زعيمه إلى الرئاسة مجددا.

وكتب الحزب في بيان: "سنقدم كل الطعون أمام المحاكم للاعتراف بحقوق لولا المنصوص عليها في القانون والمعاهدات الدولية التي صدقت عليها البرازيل"، مضيفا "سندافع عن لولا في الشوارع، مع الشعب".

ويؤكد الرئيس الأسبق من جهته أنه ضحية مكيدة سياسية بهدف منعه من تولي الحكم لولاية رئاسية ثالثة. أما أنصاره، فيعتبرون أن رفض ترشحه يعني أن الانتخابات لن تكون ديمقراطية.

فرانس 24 / أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن