تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

النقاش

فرنسا: سترات صفروات تضع الحكومة أمام اختبارات

للمزيد

حدث اليوم

نيسان - رينو: كارلوس.. سقط غصنه في اليابان؟

للمزيد

فرقة سداسي : مواهب عربية شابة من مصر وفلسطين ولبنان

للمزيد

ضيف الاقتصاد

ما تأثير تأسيس مجلس الأعمال التونسي المصري على الاقتصاد في البلدين؟

للمزيد

حوار

الرئيس الكولومبي: زراعة الكوكا توسعت في البلاد وهذا يعرقل جهود السلام

للمزيد

ريبورتاج

تصميم الأواني المنزلية.. إبداع من نوع خاص في البرتغال

للمزيد

ريبورتاج

الذهب الأحمر ينقذ الكثيرين خلال الأزمة الاقتصادية في اليونان

للمزيد

أنتم هنا

فرنسا: عندما يصبح "الريغبي" دينا لإقليم الباسك

للمزيد

موضة

ستيلا ماكارتناي تؤكد أن العالم في خطر بسبب عدم احترام الموضة للبيئة

للمزيد

أمريكا

إعصار فلورنس: واشنطن تعلن حالة الطوارئ وإجلاء مليون شخص من المناطق الساحلية

© أ ف ب

فيديو أنمار حجازي

نص فرانس 24

آخر تحديث : 12/09/2018

طلبت السلطات الأمريكية الثلاثاء من أكثر من مليون شخص يعيشون في المناطق الساحلية مغادرة منازلهم، تأهبا لوصول الإعصار العنيف فلورنس إلى السواحل الشرقية للولايات المتحدة المتوقع الخميس. وأعلنت واشنطن حالة الطوارئ، فيما قررت عدة ولايات إجلاء السكان.

فرضت واشنطن حالة الطوارئ الثلاثاء تحسبا لإعصار فلورنس الذي يقترب من السواحل الشرقية للولايات المتحدة. ويقترب الإعصار حاملا معه أمطارا غزيرة قد تتسبب بفيضانات في منطقة واشنطن.

وأعلنت رئيسة بلدية العاصمة الأمريكية موريل باوزر في مؤتمر صحفي عن حالة الطوارئ قائلة إن "مفعولها يسري فورا"، وأن الإجراء "يضمن أن تكون لدينا الموارد الضرورية لمواجهة فلورنس".

وطلب من أكثر من مليون شخص يقيمون في المناطق الساحلية مغادرة منازلهم قبيل وصول الإعصار المتوقع الخميس. وأعلنت حالة الطوارئ في ولايات كارولاينا الشمالية وكارولاينا الجنوبية وفرجينيا ومريلاند.

وأمر إعلان الطوارئ الذي وقعته باوزر يستمر 15 يوما ويشير إلى أن فلورنس "يتوقع أن يتسبب برياح عاتية وأمطار وارتفاع الأمواج".

وآخر مرة أعلنت فيها حالة الطوارئ في واشنطن كانت في كانون الثاني/يناير 2016 عندما غطت عاصفة شتوية أطلق عليه اسم "سنوزيلا" العاصمة ومنطقتها بطبقة كثيفة من الثلج.

إجلاء جماعي في عدة ولايات

وصدرت أوامر بإجلاء جماعي على امتداد ساحل الأطلسي الأمريكي مع اقتراب الإعصار فلورنس من المنطقة الثلاثاء.

والإعصار من الدرجة الرابعة وهو الأشد الذي يضرب المنطقة منذ ثلاثة عقود.

وأصدر رالف نورثام حاكم ولاية فرجينيا أمرا بإجلاء نحو 245 ألفا من سكان الولاية الساحلية، في حين أمر هنري مكماستر حاكم كارولينا الجنوبية بإجلاء أكثر من مليون يسكنون على امتداد الشريط الساحلي للولاية.

وقال نورثام في مؤتمر صحفي "هذه عاصفة خطيرة وستوثر على الولاية كلها... على الجميع في فرجينيا أن يستعدوا".

وقال المركز الوطني الأمريكي للأعاصير إن سرعة رياح الإعصار فلورنس بلغت 220 كيلومترا في الساعة ومن المتوقع أن تشتد قوته قبل أن يصل إلى اليابسة يوم الخميس في الأغلب عند جنوب شرق ولاية نورث كارولاينا قرب الحدود مع كارولاينا الجنوبية.

وقال روي كوبر حاكم كارولينا الشمالية في مؤتمر صحفي إن ولايته في مركز العاصفة.

ومن المنتظر إجلاء 250 ألف شخص على الأقل من جزر أوتر بانكس الشمالية في نورث كارولاينا اليوم بعد صدور أوامر لأكثر من خمسين ألف شخص بمغادرة جزيرتي هاتيراس وأوكراكوك في أقصى جنوب مجموعة الجزر.

وحذرت السلطات من احتمال أن يتسبب الإعصار فلورنس في ارتفاع مهدد للحياة في منسوب المياه على السواحل وفي سيول واسعة النطاق بخاصة إذا استمر على اليابسة لعدة أيام.

وحذر كين جراهام مدير المركز الوطني للأعاصير من انهمار كميات هائلة من الأمطار التي قد تمتد مئات الكيلومترات على اليابسة وتسبب سيولا في منطقة وسط الأطلسي.

والإعصار فلورنس هو الأشد الذي يهدد الأراضي الأمريكية هذا العام والأول من حيث قوته الذي يستهدف ولايتي نورث كارولاينا وساوث كارولاينا منذ عام 1989 عندما اجتاح الإعصار هوجو منطقة تشارلستون في ساوث كارولاينا.

 

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

نشرت في : 11/09/2018

  • الولايات المتحدة

    سكان نيويورك يكرمون ضحايا اعتداءات 11 سبتمبر 2001

    للمزيد

  • الولايات المتحدة

    واشنطن تحذر الجنائية الدولية من مغبة ملاحقة أمريكيين أو التحقيق مع إسرائيل

    للمزيد

  • الولايات المتحدة

    إرشادات أمريكية لشركات الطيران بتوخي الحذر أثناء التحليق في الأجواء الإيرانية

    للمزيد