تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الإعصار فلورنس يتراجع إلى الفئة الثانية مع اقترابه من الساحل الشرقي للولايات المتحدة

الإعصار فلورنس الذي يقترب من الساحل الشرقي للولايات المتحدة في صورة التقطت من محطة الفضاء الدولية في 12 أيلول/سبتمبر 2018
الإعصار فلورنس الذي يقترب من الساحل الشرقي للولايات المتحدة في صورة التقطت من محطة الفضاء الدولية في 12 أيلول/سبتمبر 2018 أ ف ب

تراجعت قوة الإعصار فلورنس إلى الفئة الثانية الخميس مع اقترابها من الساحل الشرقي للولايات المتحدة، وفق ما أعلن المركز الأمريكي للأعاصير. ورغم تراجع قوته، مازالت المخاوف قائمة من العواصف والأمطار الي سيتسبب بها الإعصار والتي ستخلف أضرارا جسيمة، وفق مركز الأعاصير.

إعلان

بعد وصول سرعة رياحه إلى 220 كلم/ساعة، وإعلان حالة الطوارئ في البلاد على أثره، قال المركز الأمريكي للأعاصير إن الإعصار فلورنس الذي يتقدم باتجاه الساحل الشرقي للولايات المتحدة خسر بعضا من قوته الأربعاء وتراجع درجة واحدة إلى إعصار من الفئة الثانية، محذرا في الوقت نفسه من أن العواصف والأمطار التي سيتسبب بها الإعصار ستخلف أضرارا جسيمة.

وقال المركز في أحدث نشرة عن سير الإعصار إن "فلورنس هو الآن إعصار من الفئة الثانية على سلم سافير-سيمبسون" الذي يتألف من خمس فئات تصاعدية، مشيرا إلى أن الإعصار سيصطحب معه رياحا تصل سرعتها إلى 175 كلم/ساعة.

ومع اقتراب فلورنس من الساحل الشرقي للولايات المتحدة يواصل سكان المناطق المهددة استعداداتهم لمواجهة الرياح العاتية والأمطار الغزيرة التي سيتسبب بها.وأصدرت السلطات أوامر إجلاء 1,7 مليون شخص في كارولينا الجنوبية وكارولينا الشمالية وفرجينيا.

وهذه الولايات الثلاث هي المهددة أكثر بالإعصار فلورنس الذي يتقدم نحو غرب وشمال غرب البلاد بسرعة تبلغ 26 كلم في الساعة ويتوقع أن يصل الخميس إلى السواحل الأمريكية، بحسب المركز الوطني للأعاصير.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن