تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أحد أعضاء فرقة بوسي رايوت الروسية المعارضة ينقل إلى المستشفى في حالة خطرة

أحد أعضاء فرقة بوسي رايوت أثناء اعتقالها خلال المباراة النهائية لكأس العالم 2018 في روسيا
أحد أعضاء فرقة بوسي رايوت أثناء اعتقالها خلال المباراة النهائية لكأس العالم 2018 في روسيا أ ف ب

تعرض أحد أعضاء فرقة "بوسي رايوت" الروسية المعارضة إلى توعك صحي، ما استوجب نقله إلى المستشفى، وفق ما روت زميلته مرجحة أن يكون مسموما. والعناصر الأربعة من الفرقة اعتقلتهم السلطات عندما اجتاحوا الملعب خلال المباراة النهائية لكأس العالم لكرة القدم في شهر تموز/يوليو الماضي مرتدين ملابس عناصر شرطة.

إعلان

نقل عضو في فرقة "بوسي رايوت" الروسية المعارضة إلى المستشفى في حالة حرجة، على ما أعلنت زميلة له في الفرقة لم تستبعد إمكان أن يكون مسموما.

وقالت فيرونكيا نيكولشينا إن بيوتر فرزيلوف بدأ يشعر بتوعك مساء الثلاثاء، بعد ساعات على خضوعها هي لجلسة محاكمة بتهمة مخالفة تعليمات شرطي كان يحضرها معها لمساندتها. وتابعت "في المساء بدأ يشعر بتوعك، وفقد القدرة على الرؤية، فقلنا إن سبب ذلك هو التعب، لكن الأمور ساءت ولم يعد قادرا على النطق ولم يعد يعرفني".

ولم تستبعد فيرونيكا وجود عمل متعمّد في ما جرى مع زميلها، مؤكدة أنه لم يكن يعاني من أي أعراض مماثلة في السابق، وداعية أيضا إلى انتظار التحقيق. ونقلت عن الأطباء أن وضعه حرج.

وسبق أن مثل فيرزيلوف أيضا أمام محكمة قبل أيام بتهمة عصيان أوامر شرطي. وهو وزميلته من العناصر الأربعة للفرقة الذين اجتاحوا الملعب في المباراة النهائية لكأس العالم لكرة القدم مرتدين ملابس عناصر شرطة.

وكثيرا ما يلاحق أعضاء هذه الفرقة بتهم مختلفة تتمحور حول معارضة النظام والاحتجاج، ومنهم المغنيات اللواتي دخلن السجن لمدد مختلفة بعد أدائهن أغنية تسخر من الرئيس فلاديمير بوتين.

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.