تخطي إلى المحتوى الرئيسي

البعثة الدبلوماسية الفلسطينية تنهي أعمالها رسميا في واشنطن تنفيذا للقرار الأمريكي

العلم الفلسطيني مرفوعا على مبنى البعثة الدبلوماسية الفلسطينية في واشنطن في 18 كانون الثاني/يناير 2011.
العلم الفلسطيني مرفوعا على مبنى البعثة الدبلوماسية الفلسطينية في واشنطن في 18 كانون الثاني/يناير 2011. أ ف ب

أغلق مكتب البعثة الدبلوماسية الفرنسية في واشنطن أبوابه الخميس، بعد أيام على القرار الأمريكي بإيقاف عمل البعثة. وتوجه ممثل بعثة منظمة التحرير الفلسطينية في الولايات المتحدة حسام زملط برسالة إلى الشعب الأمريكي عبر فيس بوك، معبرا عن أسفه لهذا القرار على أمل عودة سريعة.

إعلان

أوقفت البعثة الدبلوماسية الفلسطينية في واشنطن أعمالها الخميس، مبدية الأمل في أن تكون هذه "اللحظة الحزينة" مجرد إغلاق لفترة وجيزة.

وقال ممثل بعثة منظمة التحرير الفلسطينية في الولايات المتحدة حسام زملط في شريط فيديو بثه على فيس بوك ووجهه إلى "الشعب الأمريكي الكبير"، "اليوم هو الموعد الذي حددوه لنا" لإنهاء عمل البعثة في واشنطن.

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت الاثنين إغلاق مكتب البعثة، متهمة القادة الفلسطينيين برفض التحدث مع إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وبعدم إجراء مفاوضات سلام مع إسرائيل. لكن المسؤولين الفلسطينيين الذين قطعوا كل الاتصالات مع الحكومة الأمريكية منذ أواخر 2017 بعد اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، سارعوا إلى استنكار "التهديدات الأمريكية".

ويتزامن القرار الأمريكي بإغلاق البعثة، مع الذكرى الـ25 لاتفاقات أوسلو التي كان يُفترض أن تقود إلى حل دائم بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وندد زملط بقرار "مؤسف وعقابي"، قائلا إن "إدارة ترامب لم تُعطنا سوى خيارين فقط: أن نفقد علاقتنا معها، أو نفقد حقوقنا كأمة. إن رئيسنا وقادتنا والشعب الفلسطيني قد اختاروا حقوقنا".

وأبدى زملط "حزنه الشديد بسبب الوضع الحالي"، معبرا لـ"ملايين الأمريكيين الذين كانوا ولا يزالون أصدقاء فلسطين" عن الأمل في أن "تكون هذه اللحظة الحزينة قصيرة الأجل، لكي نعود مجددا في وقت قريب لنكون رمزا وانعكاسا للعلاقة التاريخية بين الشعبين الفلسطيني والأمريكي".

ويؤكد البيت الأبيض أنه يعد خطة سلام يأمل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن يتوصل من خلالها إلى "اتفاق نهائي" بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن