تخطي إلى المحتوى الرئيسي

موسكو تحمل إسرائيل مسؤولية سقوط طائرة روسية استهدفها الدفاع السوري

 صورة التقطت في 12 أيلول/سبتمبر 2017 لمروحية روسية عند اقترابها من القاعدة الجوية الروسية في حميميم بمحافظة اللاذقية في غرب سوريا
صورة التقطت في 12 أيلول/سبتمبر 2017 لمروحية روسية عند اقترابها من القاعدة الجوية الروسية في حميميم بمحافظة اللاذقية في غرب سوريا أ ف ب

اختفت طائرة روسية أثناء تحليقها قبالة الساحل السوري ليل الاثنين في الوقت الذي كانت فيه مدينة اللاذقية السورية تتعرض لهجوم بصواريخ إسرائيلية. وأعلن الجيش الروسي الثلاثاء أن الطائرة سقطت تحت نيران الدفاع السوري، وحملت إسرائيل مسؤولية حصول ذلك.

إعلان

أكد الجيش الروسي الثلاثاء أن الطائرة الروسية المختفية أسقطت بنيران الدفاعات الجوية السورية، محملا إسرائيل مسؤولية حصول ذلك بسبب ضرباتها الليلة الماضية على اللاذقية في غرب سوريا.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن بيان لوزارة الدفاع أن "الطيارين الإسرائيليين جعلوا من الطائرة الروسية غطاء لهم، ووضعوها بالتالي في مرمى نيران الدفاع الجوي السوري".

وتابع البيان: "نعتبر هذه الاستفزازات من جانب إسرائيل معادية"، و"نحتفظ بحقنا في الرد بالطريقة المناسبة".

وأشار إلى مقتل "15 روسيا كانوا في الخدمة".

وكان الجيش الروسي قد أعلن في وقت سابق اختفاء الطائرة وعلى متنها 14 عسكريا أثناء تحليقها فوق البحر الأبيض المتوسط قبالة الساحل السوري، وبالتزامن مع هجوم صاروخي إسرائيلي استهدف مدينة اللاذقية.

وأوضح أن عملية البحث عن الطائرة جار.

روسيا تحذر إسرائيل من ردود محتملة على إسقاط الطائرة

وحذر وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو نظيره الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان في اتصال هاتفي الثلاثاء، من أن موسكو قد تبحث في تدابير ردا على سقوط طائرتها.

ونقل بيان لوزارة الدفاع عن شويغو قوله خلال اتصال هاتفي مع ليبرمان، "المسؤولية الكاملة في إسقاط الطائرة الروسية وموت طاقمها تقع على الجانب الإسرائيلي"، مضيفا أن روسيا "تحتفظ بحقها في الرد في المستقبل بتدابير مضادة".

مقتل شخصين في القصف الذي استهدف اللاذقية

من جهة أخرى، تسبب القصف الصاروخي الذي استهدف اللاذقية ليل الاثنين الثلاثاء بمقتل شخصين غير مدنيين على الأقل، حسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأفاد مدير المرصد رامي عبد الرحمن عن "العثور على جثتين" قرب مؤسسة الصناعات التقنية التابعة لقوات النظام على الأطراف الشرقية لمدينة اللاذقية التي استهدفها القصف، دون أن يحدد ما إذا كانت لعناصر من قوات النظام أم قوات موالية لها. كما أصيب عشرة آخرين بينهم سبعة جنود سوريين جراء القصف.

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.