تخطي إلى المحتوى الرئيسي

جيريمي هانت يتهم توسك ب"إهانة الشعب البريطاني"

2 دَقيقةً
إعلان

لندن (أ ف ب) - اتهم وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت السبت رئيس المجلس الاوروبي دونالد توسك ب"إهانة الشعب البريطاني" ورئيسة الوزراء تيريزا ماي عبر صورة نشرها على انستغرام.

ويأتي موقف الوزير البريطاني غداة قمة سالزبورغ في النمسا والتي رفض خلالها القادة الاوروبيون عرض لندن حول مستقبل العلاقة التجارية بين المملكة المتحدة والاتحاد الاوروبي.

وصرح هانت للبي بي سي "علينا تبني اللهجة الملائمة. إن إهانة رئيسة الوزراء وإهانة الشعب البريطاني عبر مواقع التواصل الاجتماعي والوصول الى الشتائم (...) لن نتمكن من معالجة هذا الوضع الصعب بهذه الطريقة".

وسألته الصحافية مارثا كيرني "هل تشير الى الصورة التي نشرها رئيس المجلس الاوروبي دونالد توسك على انستغرام؟"، فاجاب الوزير "نعم".

والصورة المذكورة التي نشرت الخميس على حساب توسك على انستغرام تظهره يقدم مجموعة من الحلويات الى تيريزا ماي خلال قمة سالزبورغ، وجاء في التعليق عليها "قطعة حلوى ربما؟ انا آسف ليس لدي كرز. بريكست".

ووصفت بي بي سي التعليق بانه "استفزازي" فيما اعتبرته صحيفة ذي دايلي اكسبرس "لاذعا" وكتبت صحيفة ذي انديبندنت ان دونالد توسك "يحرك السكين في الجرح" بعد قمة سالزبورغ التي تعرضت فيها ماي "للاهانة" وفق الصحافة البريطانية.

واعتبر التعليق اشارة الى مآخذ بروكسل على لندن واتهامها اياها باستخدام مفاوضات بريكست لتختار ما يلائمها فقط من الحريات الاربع التي تسود السوق الموحدة، وخصوصا حرية انتقال السلع والخدمات او رؤوس الاموال.

وعلق هانت "لا تنظروا الى الكياسة البريطانية بوصفها ضعفا. اذا وضعتمونا في وضع صعب فاننا سنصر على مواقفنا".

وطالب بان تجري المفاوضات ضمن أجواء من "الاحترام المتبادل"، مضيفا "نحتاج الى رؤية مقاربة مختلفة من جانب الاتحاد الاوروبي".

وردا على سؤال عن رؤيته للنتيجة النهائية للمفاوضات واحتمال ان توقع لندن وبروكسل اتفاقا للتبادل الحر يماثل الاتفاق الذي تم بلوغه مع كندا، اكتفى هانت بالرد "لا استبعد شيئا".

وذكرت صحيفة ذي تلغراف ان العديد من اعضاء الحكومة، بينهم وزير الداخلية ساجد جاويد، قد يدفعون نحو حل في هذا الاتجاه خلال اجتماعهم مع تيريزا ماي الاثنين.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.