تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الرئيس الكوبي الجديد يصل إلى الولايات المتحدة لأول مرة وسط توتر مع واشنطن

الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل يلقي كلمة في هافانا في 17 تموز/يوليو 2018
الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل يلقي كلمة في هافانا في 17 تموز/يوليو 2018 أ ف ب

وصل الرئيس الكوبي الجديد ميغيل دياز كانيل إلى نيويورك في أول زيارة له إلى الولايات المتحدة حيث من المقرر أن يشارك في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة. وتشهد العلاقات بين الولايات المتحدة وكوبا توترا بعد أن شدد ترامب الحظر الأمريكي على هافانا والذي من المتوقع أن يندد به ميجيل دياز كانيل. وشهدت العلاقات بين البلدين انفراجة مع باراك أوباما حيث استؤنفت العلاقات الدبلوماسية بعد عقود من تجميدها.

إعلان

ذكرت وسائل الإعلام الحكومية في كوباأن الرئيس الجديد ميغيل دياز كانيل وصل إلى نيويورك أمس الأحد في أول زيارة يقوم بها للولايات المتحدة حيث سيندد أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بالحظر الذي تفرضه واشنطن منذ عشرات السنين على بلاده.

وتزايدت حدة التوتر بين البلدين بعد أن شدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الحظر العام الماضي في أعقاب استئناف العلاقات الدبلوماسية خلال رئاسة سلفه باراك أوباما. وزعمت واشنطن أيضا وقوع سلسلة هجمات أدت إلى إصابة دبلوماسيين أمريكيين في هافانا بمرض غامض أثر على حالتهم الصحية.

ونفت الحكومة الكوبية وقوع هجمات وقالت إن إدارة ترامب تستغل أي شيء يحدث -إن كان حدث أصلا- كذريعة لتصعيد موقفها المعادي لكوبا.

وتولى دياز كانيل الرئاسة في نيسان/أبريل خلفا لراؤول كاسترو، وقال موقع كوباديبيت الإلكتروني الحكومي إن دياز كانيل سيلقي كلمة أمام قمة نلسون مانديلا للسلام يوم الاثنين وأمام الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الأربعاء.

وستقدم كوبا خلال جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة مشروع قرار يدعو إلى إنهاء الحظر التجاري الذي تفرضه الولايات المتحدة على الجزيرة.

ويحث مشروع قرار الأمم المتحدة غير الملزم الولايات المتحدة على إلغاء الحظر على كوبا بأسرع ما يمكن . ولا يمكن لأي جهة سوى الكونجرس الأمريكي رفع الحظر الكامل المطبق منذ أكثر من 50 عاما.

 

فرانس24/ رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.