تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل عشرين مدنيا من الطوارق في مالي قرب الحدود مع النيجر (أمن)

2 دقائق
إعلان

باماكو (أ ف ب) - اعلنت مصادر متطابقة لوكالة فرانس برس الاثنين أن نحو عشرين مدنيا من الطوارق قتلوا في نهاية الأسبوع في شمال شرق مالي بالقرب من الحدود مع النيجر.

وأعلنت حركة انقاذ ازواد وهي مجموعة مسلحة قوامها الطوارق تحارب الجهاديين في هذه المنطقة، في بيان عن "حصيلة وقتية" من "سبعة مدنيين قتلوا بينهم مسن" في هجوم السبت على بلدة امالولو.

وقال عضو في المجلس المحلي لفرانس برس "الجمعة والسبت قتل مسلحون 25 مدنيا من الطوارق على الأقل في أمالولو. واصيب خمسة مدنيين بجروح".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم كشف هويته أن المهاجمين الذين قدموا على دراجات نارية "أطلقوا النار على كافة السكان دون تمييز، وقد اخفوا وجوههم بعمائم".

وبحسب مصدر أمني مالي "فان المهاجمين قتلوا 25 مدنيا على الأقل وكانت لديهم خطة هجوم".

واوضح نائب آخر ان القتلى ينتمون "جميعهم تقريبا لقبيلة طوارق واحدة" وتم دفنهم من اقاربهم.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.