تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

النقاش

فرنسا: سترات صفروات تضع الحكومة أمام اختبارات

للمزيد

حدث اليوم

نيسان - رينو: كارلوس.. سقط غصنه في اليابان؟

للمزيد

فرقة سداسي : مواهب عربية شابة من مصر وفلسطين ولبنان

للمزيد

ضيف الاقتصاد

ما تأثير تأسيس مجلس الأعمال التونسي المصري على الاقتصاد في البلدين؟

للمزيد

حوار

الرئيس الكولومبي: زراعة الكوكا توسعت في البلاد وهذا يعرقل جهود السلام

للمزيد

ريبورتاج

تصميم الأواني المنزلية.. إبداع من نوع خاص في البرتغال

للمزيد

ريبورتاج

الذهب الأحمر ينقذ الكثيرين خلال الأزمة الاقتصادية في اليونان

للمزيد

أنتم هنا

فرنسا: عندما يصبح "الريغبي" دينا لإقليم الباسك

للمزيد

موضة

ستيلا ماكارتناي تؤكد أن العالم في خطر بسبب عدم احترام الموضة للبيئة

للمزيد

أفريقيا

الجزائر: توقيف جنرالات لشبهات فساد عقب موجة إقالات طالت القيادة العليا للجيش

© أ ف ب/ أرشيف | الدرك الجزائري

فيديو فاطمة الزهراء فكاني

نص فرانس 24

آخر تحديث : 15/10/2018

تم الأحد توقيف خمسة جنرالات جزائريين بعد إقالتهم مؤخرا من مهام عليا، وذلك لشبهات فساد، حسبما ذكر مصدران أمنيان لوكالة فرانس برس في العاصمة الجزائرية.

أكدت مصادر أمنية لفرانس برس أن خمسة خمسة جنرالات جزائريين أوقفوا الأحد بعد إقالتهم في الفترة الأخيرة، وذلك لشبهات فساد مفترض.

وأوضحت المصادر أن الجنرالات مناد نوبة القائد السابق للدرك الوطني، وحبيب شنتوف وسعيد باي وعبد الرزاق الشريف وهم قادة سابقون لمناطق عسكرية وبوجمعة بودوار المدير السابق للمصالح المالية في وزارة الدفاع، مثلوا أمام قاضي تحقيق في المحكمة العسكرية بالبليدة التي تقع على بعد 50 كلم جنوب العاصمة.

وقرر القضاء وضعهم قيد الإيقاف التحفظي.وأكد أحد المصدرين معلومات أوردتها قناة "النهار" الخاصة التي قالت إنه تم حبس الجنرالات الخمسة "في قضية أملاك مشكوك في كيفية حيازتها وفساد".

وقناة النهار تابعة لأكبر مجموعة إعلامية جزائرية ويعرف عنها قربها من الرئاسة.

وأضاف مصدر أمني آخر أن الجنرالات مثلوا الأحد "للمرة الثالثة خلال 15 يوما بشبهة انتهاك التعليمات العامة للجيش" حول "تبديد" أموال عامة و"سوء إدارة".

وكان الجنرالات الخمسة قد أحيلوا على التقاعد في خضم موجة إقالات طالت في الأشهر الثلاثة الأخيرة القيادة العليا للجيش الجزائري.

ووفق قناة النهار تم سحب جوازات سفرهم منهم في أيلول/سبتمبر ومنعوا من مغادرة الأراضي الجزائرية.

وبين المقالين ألآخرين قادة أركان جيوش البر والجو وقوات الدفاع الجوي وقائد الإدارة المركزية لأمن الجيش والمفتش العام للجيش.

وكانت إقالة كبار قادة الجيش الذي اعتبر طويلا "صانع الملوك" في الجزائر، قد أثارت العديد من التساؤلات قبل ثمانية أشهر من الانتخابات الرئاسية في 2019 خصوصا مع شكوك تحوم بشأن ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة (81 عاما) لولاية خامسة.

فرانس24/ أ ف ب

 

نشرت في : 14/10/2018

  • الجزائر

    الجزائر: أزمة البرلمان تتصاعد بين أحزاب الموالاة والمعارضة

    للمزيد

  • فرنسا - الجزائر

    سوناطراك وتوتال توقعان اتفاقا لإقامة أول مجمع بتروكيميائي في الجزائر

    للمزيد

  • فرنسا

    أول إدانة للدولة الفرنسية بشأن معاناة الحركى وعائلاتهم غداة رحيلهم من الجزائر

    للمزيد