تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الانتخابات في ساحل العاج: جرحى خلال حوادث في غران باسام

3 دقائق
إعلان

أبيدجان (أ ف ب) - أصيب عدد كبير من الأشخاص بجروح ليل الأحد الاثنين في غران باسام، قرب أبيدجان، خلال تدخل للشرطة ضد مجموعة من الأشخاص الذين كانوا يطالبون بإعلان نتائج الانتخابات البلدية، فيما يعلن كل من المرشحين الأساسيين فوزه فيها.

وفي تصريح لوكالة فرانس برس، قال مرشح الحزب الديموقراطي لساحل العاج رئيس البلدية السابق جورج إيزالي الذي أعلن فوزه بتقدم يزيد عن 1300 صوت، إن "الناس تجمعوا مساء الأحد امام المديرية للمطالبة بنتائج" الانتخابات التي أجريت السبت.

واضاف إيزالي "حوالى الساعة 1،00 (بالتوقيت المحلي وتوقيت غرينتش)، فرقت الشرطة الحشود التي كانت تلقي (قنابل) مسيلة للدموع وسقط عدد من الجرحى، لاسيما من المسنين"، مؤكدا انه يتخوف من سرقة فوزه.

وأوضح جورج ايزالي أيضا أن "اللجنة الانتخابية المستقلة تحققت صباح الأحد من نتائج مكاتب التصويت، كل مكتب على حدة، ووقعها مندوبو جميع المرشحين. إلا ان اللجنة الانتخابية المستقلة لم تعلن النتائج مساء الأحد. ثمة شيء غير صحيح في هذه المسألة".

وقالت مواطنة من غران باسام طلبت التكتم على هويتها لفرانس برس إن "الناس حاصروا المديرية في انتظار النتائج. ألقي عليهم الغاز".

من جهته، اتهم جان-لوي مولو مرشح الحزب الحاكم "تجمع مؤيدي هوفويت من اجل الديموقراطية والسلام"، فريق إيزالي بالتزوير والعنف.

وأكد مولو لفرانس برس أن "رئيس البلدية المنتهية ولايته أصدر محاضر خاطئة عن نتائج التصويت، وأرسل ايضا أشقياء لمراقبة المعهد الحديث (مكتب تصويت) طوال ساعة وأُبعد منه مندوبونا". وأضاف أن "منزل الشخص الثاني في لائحتي، أكا مارتن، قد تعرض للسلب والنهب".

وقال مولو إن "مرشح الحزب الديموقراطي لساحل العاج مارس أقصى الضغوط على اللجنة الانتخابية المستقلة لاعلان النتائج بصورة عاجلة"، مؤكدا انه فاز في الانتخابات. وقال "أدعو الى الهدوء، ولندع اللجنة الانتخابية المستقلة تقوم بعملها".

وشهدت الانتخابات البلدية والمناطقية في ساحل العاج عددا كبيرا من الحوادث والاحتجاج على النتائج. وقتل اربعة اشخاص خلال الحملة، ثم اثناء الانتخابات وفي اليوم التالي، خلال مواجهات بين ناشطين سياسيين.

وتشكل هذه الانتخابات اختبارا للانتخابات الرئاسية في 2020 التي تحرك بالفعل المشهد السياسي في ساحل العاج.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.