تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دوري أبطال أفريقيا: الترجي والأهلي إلى المباراة النهائية

جماهير الترجي التونسي تشجع فريقها أمام بريميرو دي أغوستو الأنغولي 23 تشرين الأول/أكتوبر 2018
جماهير الترجي التونسي تشجع فريقها أمام بريميرو دي أغوستو الأنغولي 23 تشرين الأول/أكتوبر 2018 أ ف ب

قلب الترجي التونسي هزيمته في مباراة الذهاب من الدور نصف النهائي بدوري أبطال أفريقيا أمام بريميرو دي أغوستو الأنغولي بهدف دون رد، وهزمه إيابا بأربعة أهداف لهدفين ليتأهل بذلك إلى المباراة النهائية للمرة السابعة في تاريخه. بدوره بلغ الأهلي المصري المباراة النهائية للبطولة التي يحمل الرقم القياسي في عدد ألقابها، على الرغم من هزيمته أمام وفاق سطيف الجزائري بهدفين لهدف، إذ إنه فاز ذهابا بهدفين دون مقابل.

إعلان

تمكن الترجي التونسي من بلوغ المباراة النهائية لمسابقة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم بفوزه المثير على ضيفه بريميرو دي أغوستو الأنغولي 4-2 الثلاثاء على ملعب "رادس" بضواحي العاصمة تونس في إياب الدور نصف النهائي.

ووجد الفريق التونسي نفسه متخلفا بهدف مبكر سجله جيرالدو (8)، ورد بهدفين ليوسف بلايلي (16 من ركلة جزاء) ومحمد علي اليعقوبي (27).

وأنعش الفريق الأنغولي آماله في بلوغ الدور النهائي للمرة الأولى، عندما أدرك التعادل عبر الكونغولي الديمقراطي بوكامبا مونغو (64)، لكن الترجي سجل هدفين عبر البديل هيثم الجويني (74) وأنيس البدري (85).

وقلب الفريق التونسي بهذا الفوز خسارته ذهابا صفر-1 في لواندا. وهي المرة السابعة التي يبلغ فيها الترجي الدور النهائي للمسابقة القارية بعد تتويجه مرتين، وخسارته في 1999 و2000 و2010 و2012.

في المقابل، كان بريميرو دي أغوستو قاب قوسين أو أدنى من تحقيق إنجاز تاريخي بأن يصبح أول ناد من أنغولا يبلغ نهائي البطولة القارية، لكنه ودع من دور الأربعة على غرار مواطنه بترو أتلتيكو الذي خرج بركلات الترجيح عام 2001 على يد ماميلودي صنداونز الجنوب أفريقي.

وشهدت المباراة أعمال شغب بين مشجعي الترجي وعناصر الأمن الذين أطلقوا الغاز المسيل للدموع ردا على قيام المشجعين برميهم بالحجارة وقوارير المياه.

الأهلي يخسر ويتأهل

ولحق الأهلي المصري بالترجي إلى المباراة النهائية على الرغم من خسارته أمام مضيفه وفاق سطيف الجزائري 1-2 الثلاثاء على ملعب 8 مايو في سطيف.

وكان الأهلي البادئ بالتسجيل عبر مهاجمه وليد سليمان (61)، ورد وفاق سطيف بهدفين لمحمد إسلام بكير (67) وحسام الدين غشة (72)، بيد أنهما لم يكونا كافيين لبلوغه الدور النهائي الذي كان من نصيب الفريق المصري حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب في المسابقة (8)، وذلك لفوزه 2-صفر ذهابا في القاهرة.

ويقام الدور النهائي بنظام الذهاب والإياب: المباراة الأولى بنهاية الأسبوع الأول من تشرين الثاني/نوفمبر، والإياب في نهاية الأسبوع التالي.

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن