تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إندونيسيا: السلطات ترجح مقتل 189 شخصا كانوا على متن الطائرة المنكوبة

أحد رجال الأمن الإندونيسييين يتفقد حطام الطائرة المنكوبة في ميناء تانجونغ بريوك بجاكارتا - 29 تشرين الأول/أكتوبر 2018
أحد رجال الأمن الإندونيسييين يتفقد حطام الطائرة المنكوبة في ميناء تانجونغ بريوك بجاكارتا - 29 تشرين الأول/أكتوبر 2018 رويترز

رجحت السلطات الإندونيسية الاثنين مقتل جميع من كان على متن طائرة "ليون إير" التي تحطمت في عرض البحر، صباح الاثنين، عقب إقلاعها من مطار جاكرتا، والبالغ عددهم 189 شخصا. وفقد الاتصال بالطائرة التي كانت تقوم برحلة داخلية بعد 13 دقيقة من مغادرتها للمطار. وعثرت فرق الإنقاذ على بقايا بشرية وبعض حطام الطائرة، في حين تتواصل عمليات البحث عن الصندوق الأسود للطائرة المنكوبة.

إعلان

رجح مدير العمليات في أجهزة الإنقاذ الإندونيسية بمبانغ سوريو عاجي مقتل ركاب وطاقم الطائرة الإندونيسية التابعة لخطوط "لايون إير"، وقال في مؤتمر صحفي إن المنقذين عثروا على "أشلاء قبل عدة ساعات، لذلك من المرجح وفاة 189 شخصاً كانوا على متن الطائرة".

ونُشر نحو 150 منقذا في مكان الحادث الإثنين بحثا عن ناجين محتملين وحطام الطائرة على عمق 30 إلى 40 مترا. وقال عاجي إنهم سيواصلون عمليات البحث.

وتحطمت الطائرة التابعة لشركة "ليون إير" الإندونيسية للطيران المنخفض التكلفة وعلى متنها 188 شخصا صباح الاثنين بعيد إقلاعها من جاكرتا في رحلة داخلية، بحسب السلطات الإندونيسية.

الطائرة طلبت العودة إلى المطار قبل أن ينقطع الاتصال بها

وكانت الطائرة وهي من طراز "بوينغ 737 ماكس 8" ويفترض أنها وضعت في الخدمة قبل أشهر، طلبت العودة إلى مطار العاصمة قبل أن ينقطع كل اتصال مع برج المراقبة حوالى الساعة 06:30 (23:30 ت غ الأحد).

وبحسب المتحدث باسم إدارة الطيران المدني الإندونيسية يوهانس هاري دوغلاس فإن طائرة الرحلة "جي تي 610" فقدت الاتصال ببرج المراقبة قرابة الساعة 6:30 (23:30 ت غ الأحد) بعد 13 دقيقة من إقلاعها من جاكرتا متجهة إلى مدينة بانغكال بينانغ، الواقعة شمال العاصمة والتي تستغرق الرحلة إليها في الطائرة أقل من ساعة.

ويظهر موقع "فلايترادار" المتخصّص بتعقب مسارات الطائرات حول العالم، مسار الطائرة التي أقلعت من جاكرتا متّوجهة نحو الجنوب الغربي قبل أن تحول مسارها جنوبا حوالى 180 درجة وتتوجه إلى الشمال الشرقي. وتوقف المسار فجأة فوق بحر جاوا في مكان غير بعيد عن الساحل.

العثور على بقايا بشرية وبعض حطام الطائرة

ونُقلت تسعة أكياس تحوي بقايا بشرية إلى مستشفى تديره الشرطة. وعثر رجال الإنقاذ أيضا على قطع حطام بينها جزء من ذيل الطائرة يحمل شعار شركة الطيران وملابس ووثائق هوية ولكن لم يجدوا بعد الصندوق الأسود، كما قال رجال الإنقاذ.

وأقرّت شركة الطيران بأن الطائرة خضعت لعمليات تصليح في الأيام التي سبقت رحلتها الأخيرة، من دون تحديد طبيعتها.

ويعتبر الطيران المدني وسيلة نقل أساسية في إندونيسيا، بحكم الطبيعة الجغرافية للبلاد، وهي أرخبيل مكون من 17 ألف جزيرة. لكن قطاع الطيران المدني يسجل نسبة حوادث مرتفعة في البلاد.

 

فرانس24/أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن