تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وزير الدفاع البرازيلي المقبل يدعم نشر قناصة للقضاء على المجرمين في المدن

مؤيدو جاير بولسونارو الذي انتخب رئيسا للبرازيل في 28 تشرين الأول/أكتوبر 2018
مؤيدو جاير بولسونارو الذي انتخب رئيسا للبرازيل في 28 تشرين الأول/أكتوبر 2018 أ ف ب

أيد الجنرال العسكري أوغستو هيلينو الذي اختاره الرئيس البرازيلي اليميني الجديد جايير بولسونارو، ليكون وزير دفاعه، نشر قناصة للتخلص من المسلحين في المدن، معتبرا أنه "رد فعل ضروري" لمواجهة الجريمة.

إعلان

دعم وزير الدفاع البرازيلي المقبل أوغستو هيلينو اللجوء إلى القناصة في المدن للتخلص من المسلحين المشتبه بارتكابهم جرائم.

واختارالرئيس البرازيلي الجديد جايير بولسونارو، وهو من اليمين المتطرف، الجنرال العسكري هيلينو ليكون وزير دفاعه.

وجاءت تصريحات الوزير المقبل بعد الانتقادات التي طالت محافظ ريو دي جانيرو اليميني المتطرف المنتخب ويلسون ويتزل الذي أعلن في حديث لمحطة تلفزيونية أنه يعتزم نشر قناصة من الشرطة لإطلاق النار على المشتبه بهم، حتى في حال لم تكن أرواح ضباط الشرطة في خطر.

وأكد الجنرال المتقاعد أوغستو هيلينو في حديث لإذاعة راديو ناسيونال "إنه رد فعل ضروري على التباهي باستعراض الأسلحة الحربية، وأحيانا تكون الأسلحة بين أيدي شبان صغار".

وتابع "الأمر لا يتعلق بالقتل دون تمييز، بل تحتاج إلى معايير موضوعة بشكل جيد".

وأضاف "رجال الشرطة في ريو دي جانيرو شجعان جدا، لكنهم يحتاجون دعما من نوع آخر".

وتشهد الأحياء الفقيرة في ريو دي جانيرو اشتباكات بشكل منتظم بين عصابات مهربي المخدرات المدججين بالسلاح وقوات الأمن.

وانتخب ويتزل مع بولسونارو الأحد بعد أن شن كلاهما حملات متشددة تستغل غضب البرازيليين من استشراء الجريمة والعنف.

وقال الحاكم المنتخب إنه سيطلب من الشرطة والجنود إطلاق النار على المشتبه بهم المسلحين، حتى لو من الخلف.

وأضاف في مقابلة مساء الاثنين مع شبكة "غلوبونيوز" التلفزيونية "أفضل الدفاع عن الضباط في المحاكم بدلا من الذهاب إلى جنازاتهم".

واقترح ويتزل أيضا نشر قناصة في طائرات هليكوبتر لإطلاق النار على المشتبه بهم من الأعلى خلال عمليات الشرطة ضد مهربي المخدرات.

فرانس 24/أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن