رئيس مجموعة "سوفت بنك" يؤكد مواصلة التعامل مع السعودية رغم إدانته لجريمة قتل خاشقجي

إعلان

طوكيو (أ ف ب) - دان رئيس مجموعة "سوفت بنك" اليابانية الاثنين جريمة قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي لكنه أكد مواصلة التعامل مع السعودية.

وفي أول تعليق له على الجريمة قال ماسايوشي سون "نحن حزينون جدا للأنباء حول جريمة قتل خاشقجي وندين هذا العمل الموجه ضد الانسانية والصحافة وحرية التعبير".

إلا أن سون أضاف "على الرغم من فظاعة ما جرى، لا يمكننا أن ندير ظهرنا للشعب السعودي الذي نعمل لمساعدته في جهوده لإصلاح مجتمعه وتحديثه".

وأكد رئيس "سوفت بنك" أنه قاطع مع عشرات من أقطاب الأعمال مؤتمر "مبادرة مستقبل الاستثمار" الذي انعقد في الرياض الشهر الماضي بعد صدور تقارير عن قتل الصحافي السعودي داخل قنصلية بلاده في اسطنبول.

وقال رئيس المجموعة اليابانية أنه سعى للحصول على تفسيرات من كبار المسؤولين السعوديين مؤكدا "نريد أن تتم معاقبة المسؤولين" عن الجريمة.

إلا أن سون أكد جدية "التزام" مجموعته بمساعدة الشعب السعودي على "إدارة موارده المالية وتنويع اقتصاده".

وخرج سون عن صمته حيال قتل الصحافي السعودي بعد أن هبطت أسهم مجموعة "سوفت بنك" بسبب علاقاتها الوثيقة مع المملكة.

وتقود المجموعة اليابانية والرياض صندوق استثماريا هائلا للتكنولوجيا يحمل اسم "صندوق رؤية سوفت بنك" (سوفتبنك فيجن فاند).

وما يقارب نصف الأموال المودعة في الصندوق مصدرها السعودية التي تعهدت زيادة استثمارها فيه بـ45 مليار دولار هذا العام، ما يتيح للسعوديين لعب دور ولو غير مباشر في أبرز شركات قطاع التكنولوجيا بما فيها "أوبر" و"سلاك" و"ويوورك" و"إنفيديا".