تخطي إلى المحتوى الرئيسي

زعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب الأمريكي تتعهد بفرض "ضوابط ومحاسبة" على إدارة ترامب

أ ف ب / أرشيف

في أول رد فعل لزعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي بعد انتزاع حزبها لأغلبية المقاعد فيه، وعدت الثلاثاء بفرض "ضوابط ومحاسبة" من جديد على إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، متعهدة في المقابل بالعمل على حلول تجمع الأمريكيين الذين سئموا جميعا الانقسامات، على حد قولها. ومن جانبه، هنأ ترامب في اتصال هاتفي بيلوسي بفوز حزبها بأغلبية مقاعد مجلس النواب.

إعلان

تعهدت زعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب نانسي بيلوسي الثلاثاء بفرض "ضوابط ومحاسبة" من جديد على إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مؤكدة في الوقت نفسه أن حزبها لن يشن حربا على الجمهوريين بعدما استعاد السيطرة على مجلس النواب.

وأعلنت بيلوسي خلال مؤتمر صحافي عقدته بعد انتقال السيطرة في مجلس النواب إلى الديمقراطيين في الانتخابات التشريعية النصفية "الأمر اليوم يتخطى الديمقراطيين والجمهوريين. الأمر يتعلق بإعادة تفعيل الضوابط والمحاسبة التي نص عليها الدستور على إدارة (الرئيس الأمريكي دونالد) ترامب"، متعهدة في المقابل بـ"العمل على حلول تجمعنا، لأننا سئمنا جميعا الانقسامات".

ترامب يصف الانتخابات بأنها "نجاح هائل"

من جانبه، وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انتخابات التجديد النصفي للكونغرس بأنها "نجاح هائل" بالرغم من خسارة حزبه في السيطرة على مجلس النواب.

وكتب ترامب على تويتر "نجاح هائل الليلة"، مضيفا "شكرا للجميع".

وفي اتصال هاتفي، هنأ ترامب زعيمة الديمقراطيين بعد انتزاع حزبها الأغلبية في مجلس النواب الذي كان يسيطر عليه الجمهوريون.

وأفادت النتائج الأولية التي نقلتها شبكات التفلزيون الأمريكية بأن السيطرة في الكونغرس الأمريكي ستكون منقسمة العام المقبل بين الديموقراطيين الذين استعادوا الأغلبية في مجلس النواب والجمهوريين الذين احتفظوا بتفوقهم في مجلس الشيوخ.

وسيتمكن الديموقراطيون من انتزاع المقاعد الـ23 المطلوبة للفوز بالأغلبية، وفق قناتي "فوكس" و"إن بي سي"، بعد أن تغلبوا على مرشحين جمهوريين في ولايات متأرجحة مثل فرجينيا وفلوريدا وبنسلفانيا وكولورادو في انتخابات وصفت بأنها استفتاء على أداء الرئيس دونالد ترامب.

لكن الجمهوريين ردوا الضربة في مجلس الشيوخ المكون من 100 مقعد، إذ أطاحوا بعضوين ديموقراطيين على الأقل في إنديانا ونورث داكوتا، واحتفظوا بمقعدي تينيسي وتكساس.

فرانس 24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.