تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مطالبات بتغريم مصرف سويسري 3,7 مليار يورو لمساعدته أثرياء على التهرب من الضرائب

مصرف "يو.بي.إس" السويسري
مصرف "يو.بي.إس" السويسري أ ف ب

يواجه مصرف "يو.بي.إس" السويسري تهم مساعدة أثرياء فرنسيين على التهرب من الضرائب وغسيل أموال، يطالب إثرها الادعاء الفرنسي بتغريم البنك بأكثر من 3 مليارات يورو وسجن ستة تنفيذيين لمدة تتراوح من ستة أشهر إلى 24 شهرا.

إعلان

يطالب ممثلو ادعاء فرنسيون الخميس بمحاكمة مصرف "يو.بي.إس" السويسري وتغريمه بـ3,7 مليار يورو بتهمة مساعدة أثرياء فرنسيين على التهرب من الضرائب.

وبعد تحقيق استمر سبع سنوات، يواجه البنك اتهامات بغسل أموال تم جنيها جراء غش ضريبي واجتذاب زبائن في فرنسا بطريقة غير قانونية.

ونفى من جهته "يو.بي.إس" ارتكاب أي مخالفات.

وطالب الادعاء أيضا بأحكام بالسجن مع وقف التنفيذ تتراوح من ستة أشهر إلى 24 شهرا لستة تنفيذيين حاليين وسابقين بالمصرف السويسري، وكذلك غرامات تتراوح بين 50 ألف إلى 500 ألف يورو.

وبمقتضى القانون الفرنسي، فإن أولئك الذين يدانون بغسل أموال يواجهون غرامة تعادل نصف قيمة الأمول المغسولة. ويقدر الادعاء أن عملاء "يو.بي.إس" أخفوا بضعة مليارات من العملة الأوروبية عن سلطات الضرائب الفرنسية.

 

فرانس24/ رويترز

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن