قتيلان وعشرة مفقودين إثر غرق مركب يقل مهاجرين قبالة تركيا

إعلان

اسطنبول (أ ف ب) - لقي مهاجران مصرعهما وفُقد عشرة آخرون الاثنين بعدما غرق قارب يحمل مهاجرين غير شرعيين قبالة سواحل تركيا الغربية، بحسب ما أفاد خفر السواحل التركي الذي قال إنه أنقذ راكبا واحدا.

وسبح مهاجران إلى البر في منطقة قريبة من مدينة ديكيلي في محافظة ازمير وأبلغا بغرق المركب وفقدان عشرة أشخاص كانوا على متنه، وفق ما ذكر خفر السواحل في بيان.

وتم إنقاذ أحد المهاجرين لكن عثر على بالغ وطفل ميتين غرقا، حسب خفر السواحل في بيان ثان.

وحسب معلومات جمعتها السلطات، كان 15 شخصا في الواقع على متن المركب بينهم 14 أفغانيا وإيراني. وما زالت عمليات البحث مستمرة للعثور على عشرة أشخاص بينهم طفلان.

من جهة أخرى، أفادت وكالة أنباء الأناضول الرسمية أن السلطات التركية اعتقلت 73 مهاجرا غير شرعي بينهم عراقيون وإيرانيون وافغان وباكستانيون في محافظة كيركلاريلي (شمال غرب). وأضافت أن المهاجرين كانوا يحاولون الوصول إلى أوروبا. وتقع كيركلاريلي عند الحدود التركية-البلغارية.

وأوقف 21 آخرون بينهم سوريون وفلسطينيون وصوماليون في موغلا بجنوب غرب تركيا بينما كانوا يحاولون مغادرة تركيا على متن مركب، حسب وكالة الأناضول.

وتستقبل تركيا أكثر من 3,5 ملايين لاجىء معظمهم من السوريين. وهي تشكل كذلك نقطة عبور رئيسية للمهاجرين الذي يحاولون الوصول إلى أوروبا وخاصة منذ اندلاع النزاع السوري في 2011.

وتراجع عدد المهاجرين القادمين إلى أوروبا منذ 2015 عندما وصل أكثر من مليون شخص إلى اليونان قدوما من تركيا.

وأبرمت أنقرة اتفاقا مع الاتحاد الأوروبي في 2016 يهدف للحد من تدفق المهاجرين حيث وافقت تركيا على استعادة المهاجرين الواصلين إلى الجزر اليونانية مقابل حوافز تتضمن مساعدات مالية.